الأمراض غير المعدية
دوالي الساقين


نبذة مختصرة: 
  • دوالي الساقين من أكثر الأمراض شيوعًا، ويجب البدء بمعالجتها فورًا حتى لا تكبر وتتفاقم.
  • من أهم أعراض دوالي الساقين هي أن تكون على شكل شبكة من العروق الأرجوانية اللون، وقد تكون منتفخة.
  • تُعد ممارسة الرياضة بانتظام، وأخذ فترة استراحة بعد الوقوف لفترات طويلة، أفضل طرق الوقاية من دوالي الساقين.

تعريف المرض:
دوالي الساقين هي توسع، أو انتفاخ، أو تضخم الأوردة الدموية، تحدث عادة على الساقين والقدمين، وقد تحدث في أماكن أخرى من الجسم. وقد تكون الدوالي بلون أزرق، أو أرجواني داكن، وقد تكون متكتلة، أو منتفخة، أو ذات مظهر. كما تعد من أكثر أمراض الأوعية الدموية الطرفية انتشارًا في العالم. 

الأنواع:
  1. دوالي الجذع: تكون قريبة من سطح الجلد، وسميكة، وغالبًا ما تكون طويلة ومنتفخة.
  2. الدوالي الشبكية: تكون حمراء اللون، وتتجمع على هيئة شبكة.
  3. توسع الشعيرات الدوالي (عروق الخيوط، أو عروق العنكبوت): وهي مجموعات صغيرة من الأوردة الزرقاء أو الحمراء اللون التي تظهر أحيانًا على الساقين.

مسميات أخرى: 
الدوالي الوريدية، الشبكة العنكبوتية.

الأسباب: 
يحدث انتفاخ وتضخم الأوردة عندما لا تؤدي الصمامات الصغيرة داخل الأوردة وظيفتها على نحو صحيح، وسبب ذلك غير واضح.

عوامل الخطورة:
  1. الجنس؛ حيث تصيب الدوالي النساء أكثر من الرجال.
  2. التاريخ العائلي.
  3. التقدم في العمر.
  4. الوزن الزائد.
  5. الوقوف لفترات طويلة.
  6. الحمل.
  7. حدوث تجلط في الأوردة السطحية، أو العميقة.
  8. قلة النشاط البدني.

الأعراض: 
  1. ألم، وثقل في الساقين.
  2. الشعور بعدم الراحة في أثناء المشي.
  3. تورم في القدمين، والكاحلين.
  4. شعور بالحرقان في الساقين.
  5. جفاف، وحكة في الجلد.
  6. ترقق الجلد فوق الوريد المصاب.
  7. تكون الأعراض أسوأ في أثناء الطقس الدافئ، أو الوقوف لفترات طويلة من الزمن، وتتحسن وتخف عند ممارسة المشي الخفيف، أو الجلوس ورفع الساقين.

متى تجب رؤية الطبيب؟
عند الشعور بالألم، أو الانزعاج خصوصًا في الليل، وفي أثناء النوم.

المضاعفات:  
  1. تضخم، وتورم في الساق.
  2. التغير في لون البشرة.
  3. تصلب الأنسجة تحت الجلد، وحدوث الإكزيما.
  4. تقرح الجلد المزمن.
  5. قد يصيب الدوالي الكبيرة جلطات دموية (التهاب الوريد السطحي، أو التهاب الوريد الخثاري).
  6. قد تنفجر الأوردة القريبة جدًا من الجلد، مما  يسبب نزيفًا.

التشخيص:
يتم تشخيص الدوالي عن طريق فحص الساقين في أثناء الوقوف؛ للتحقق من وجود علامات تورم. وعند وجود الدوالي، من غير أن تسبب أي إزعاج، فقد لا يحتاج المصاب إلى زيارة الطبيب.

العلاج: 
نادرًا ما تكون الدوالي حالة خطيرة، فهي لا تحتاج عادةً إلى علاج. ويوصي الطبيب في البداية باستخدام جوارب ضاغطة، وممارسة التمارين بانتظام، ورفع المنطقة المصابة عند الراحة. أما إذا استمر الألم، فإنه يتم اللجوء إلى خيارات أخرى من العلاج: 
  1. الاجتثاث الوريدي لإغلاق الدوالي: حيث يتم استخدام أشعة الليزر، أو طاقة التردد اللاسلكي؛ لتسخين الجزء الداخلي من الوريد وإغلاقه.
  2. حقن الوريد: تستخدم رغوة كيميائية لحقن الأوردة المصابة، وإغلاقها.
  3. الجراحة: حيث تتم إزالة الأوردة المصابة، أو ربطها جراحيًّا.

الوقاية:
لا توجد طريقة مضمونة للوقاية من الدوالي، لكن هناك طرقًا لتخفيف أعراض الدوالي الموجودة مثل:
  1. تجنب الوقوف، أو الجلوس لفترات طويلة، أما بالنسبة للعاملين في وظائف تتطلب الوقوف على القدمين، فعليهم أخذ فترات استراحة منتظمة للجلوس.
  2. ينصح بعدم الإطالة في الجلوس، والحركة كل 30 دقيقة.
  3. أخذ فترات راحة منتظمة طوال اليوم، ورفع الساقين على الوسائد في أثناء الراحة.
  4. تجنب وضع الساقين بشكل متقاطع في أثناء الجلوس.
  5. ممارسة الرياضة بانتظام تساعد على تحسين الدورة الدموية، وتساعد على الحفاظ على وزن صحي.
  6. الحفاظ على الوزن الصحي المثالي.
  7. ارتداء الجوارب الطبية الضاغطة.


الأسئلة الشائعة 
  • هل العلاج فعّال للقضاء على دوالي الساقين؟ 
نعم، ينصح بالبدء فورًا بعلاج الدوالي عند ظهور الأعراض حتى لا تكبر مع مرور الوقت. وفي حال كانت الدوالي منتشرة، ومنتفخة قد يتطلب الأمر تدخلًا طبيًّا. وبعد العلاج، لا تعود الدوالي مرة أخرى، لكن قد تصيب أوردة أخرى؛ لذلك ينصح بالوقاية بعد العلاج.
  • هل دوالي الساقين مرض خطير؟ 
دوالي الساقين ليس مرضًا خطيرًا، لكن لابد من معالجته، وعدم إهماله، واتباع نمط الحياة الصحي للوقاية.

المفاهيم الخاطئة:
  • الدوالي تصيب النساء دون الرجال.
الحقيقة: تصيب الدوالي النساء والرجال على حد سواء، لكن قد تكون أكثر انتشارًا بين النساء.
  • ممارسة الرياضة تزيد من خطر الإصابة بالدوالي.
الحقيقة: على العكس تمامًا، فممارسة الرياضة تدفع القلب إلى ضخ مزيد من الدم، وبالتالي تحسن الدورة الدموية، وتمنع الإصابة بالدوالي. 


الإدارة العامة للتثقيف الإكلينيكي
لمزيد من الاستفسارات، يرجى التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني:


تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 16 ربيع الأول 1441 هـ 10:17 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©