الحملة الوطنية للتوعية بمرض هشاشة العظام
الوقاية والرياضة
كيف تساعد التمارين الرياضية الجسم على الوقاية من هشاشة العظام؟
 
‏مايخفى على الكثير من الناس أهمية التمارين للصحة وخاصة العظام، فالمداومة على ‏التمارين الرياضية في سن المراهقة غالباً ما يؤدي إلى الحصول على كتلة العظم ‏القصوى الملائمة للشخص بالمقارنة لمن هم خاملون. ورغم أن تناول كميات الكالسيوم ‏المطلوبة عامل مهم لبناء العظم إلا أنه وحده لايكفي ولابد من ممارسة الرياضة من 20‏‏
  • 30 دقيقة ثلاث مرات أسبوعيا على الأقل. أما تأثيرها فيتلخص في :
  1. ‏التمارين الرياضية تعمل على إيجاد ضغط جسدي على الهيكل العظمي للجسم.‏
  2. تؤثر على زيادة الدم المتدفق على العظام والذي يكون محمل بالعناصر الغذائية ‏لبناء العظم وحيويته.‏
  3. ‏تكون جهد كهربائي صغير في الأنسجة العظمية يعمل على استثارة نمو العظام.‏
  4. ‏تؤثر على هرمونات الجسم المسيطرة على إعادة بناء الخلايا العظمية.‏

إلى جانب فوائدها ومؤثرتها الأخرى من ناحية الطاقة الجسدية وتحسين الدورة ‏الدموية والحالية النفسية وتقليل الألم وزيادة الأداء الوظيفي وغيرها.

  • ‏في حالة الإصابة بهشاشة العظام ننصح باستشارة طبيب قبل البدء بأي تمارين.
  • ‏أهم التمارين فائدة للعظم هي التي يتحرك فيها الجسم بقوة وثقل كالمشي والركض ‏وصعود الدرج وحمل بعض الأثقال الغير مؤذية،رياضة المضرب كالتنس، وصعود ‏الجبال.... الخ.
  • كما لاينصح السباحة في حالة ثبوت إصابتك بهشاشة العظام أو الابتعاد عن النشاط الذي ‏يتطلب انحناء العمود الفقري وكيفية الجلوس والنهوض من المكان.‏
آخر تعديل : 19 جمادى الثانية 1436 هـ 03:06 م
عدد القراءات :

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©