الأيام الصحية لعام 2018
اليوم العالمي لمكافحة التدخين

مقدمة:
سعت منظمة الصحة العالمية في كل عام لتفعيل اليوم العالمي للامتناع عن التدخين، وأبرزت أهم المخاطر الصحية المرتبطة بتعاطي التبغ، ودعت إلى وضع سياسات فعالة للحد من استهلاكه. يعد تعاطي التبغ أهم سبب للوفيات التي يمكن تفاديها على الصعيد العالمي؛ حيث إنه يودي بحياة واحد من كل عشرة بالغين في شتى أنحاء العالم.
 
التدخين هو أحد الأسباب المؤدية للوفاة؛ حيث يموت 6 ملايين شخص سنويًّا ويُتوقع زيادة هذا العدد إلى أكثر من 8 ملايين شخص سنويًّا بحلول عام 2030م،

بالإضافة إلى أنه عامل من عوامل الخطورة التي تؤدي إلى العديد من الأمراض.

تُعد مكافحة التدخين عنصرًا رئيسًا من عناصر استجابة منظمة الصحة العالمية لوباء الأمراض غير المعدية على الصعيد العالمي، لا سيما أمراض القلب، والأوعية الدموية، والسرطان، والرئة المزمن، وداء السكري، وغيرها، وتتسبب الأمراض غير المعدية في الوفاة المبكرة لنحو 16 مليون شخص سنويًّا (قبل بلوغهم السبعين من العمر)، ويلعب الحد من تعاطي التبغ دورًا رئيسًا في الجهود العالمية المبذولة لتحقيق هدف التنمية المتمثل في الحد من الوفيات المبكرة الناجمة عن الأمراض غير المعدية بنسبة الثلث بحلول عام 2030م.

لقد سعت وزارة الصحة السعودية ممثلة في برنامج مكافحة التدخين لتطوير الخدمات العلاجية لمساعدة المدخنين الراغبين في الإقلاع من خلال:

  • افتتاح العديد من عيادات الإقلاع عن التدخين في مختلف مناطق ومحافظات المملكة.
  • إصدار الدليل السعودي لخدمات الإقلاع عن التدخين كدليل إرشادي لمقدمي الخدمة.
  • القيام بالعديد من الدورات النظرية والعملية للعاملين في المجال.
  • توفير الأدوية المساعدة على الإقلاع عن التدخين وتقديمها للمواطنين بالمجان.
  • تم اعتماد مشروع العيادة المتنقلة الذي تسعى فيه الوزارة لتقديم خدمة الإقلاع بصورة أسهل و أكثر انتشارًا وزيادة في عدد المستفيدين، وذلك بالوصول إلى أماكن تواجد المدخنين بالأعداد الكبيرة مثل: أماكن العمل، والمراكز التجارية، و أماكن التنزه.

حقائق:

  • التبغ يقتل نصف من يتعاطونه تقريبًا.
  • على الصعيد العالمي يعيش نحو 80% من المدخنين في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.
  • يحتوي التبغ على القطران الذي يسبب سرطان الرئة وضيق المجاري التنفسية.
  • يقلل من كفاءة كريات الدم الحمراء في نقل الأكسجين بسبب احتوائه على أول أكسيد الكربون؛ مما يؤدي إلى:
  1. تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم.
  2. انتفاخ الرئة والتهاب القصبات الهوائية.
  3. الجلطة القلبية (الذبحة الصدرية(
  4. ضمور عصب الإبصار.
  5. السكتة الدماغية.
  6. تساقط الأسنان.
  7. احتشاء القلب.

أهداف اليوم العالمي:

  • إبراز الصلات القائمة بين تعاطي منتجات التبغ والإصابة بأمراض القلب وغيرها من أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • زيادة الوعي داخل صفوف الجمهور على نطاق أوسع بتأثير تعاطي التبغ والتعرّض لدخانه غير المباشر على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • إتاحة الفرص أمام فئات الجمهور والحكومات وغيرها من الجهات لقطع الالتزامات بشأن تعزيز صحة القلب عن طريق حماية الناس من تعاطي منتجات التبغ.
  • تشجيع البلدان على تعزيز تنفيذ تدابير مكافحة التبغ.

تاريخ اليوم العالمي
عالميًّا 31 مايو 8201م.
محليًّا 16 رمضان 9143هـ.


   اليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ لعام 2018: التبغ وأمراض القلب

 
كيف يعرّض التبغ صحة قلوب الناس في العالم أجمع للخطر
سيركّز اليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ على الأثر الذي يخلّفه التبغ على صحة قلوب الناس وصحة أوعيتهم الدموية في أرجاء العالم كافّة.
ويمثّل تعاطي التبغ واحداً من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية والسكتة الدماغية وأمراض الأوعية الدموية الطرفية.
حقائق عن التبغ وعن أمراض القلب وغيرها من أمراض القلب والأوعية الدموية

  • تحصد أمراض القلب والأوعية الدموية أرواح الناس بمعدل يفوق أية أسباب أخرى للوفاة بجميع أنحاء العالم، -يسهم تعاطي التبغ والتعرّض لدخانه غير المباشر في وقوع وفيات نسبتها 12% تقريباً من مجموع الوفيات الناجمة عن أمراض القلب
  • السبب الرئيسي الثاني للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بعد ارتفاع ضغط الدم.
  • يحصد وباء التبغ العالمي أرواح أكثر من 7 ملايين شخص سنوياً، منهم 900000 شخص تقريباً من غير المدخنين الذين يفارقون الحياة من جرّاء استنشاقهم لدخان التبغ غير المباشر.
  • تعيش نسبة تقارب 80% من المدخنين الذين يزيد عددهم على مليار مدخن في عموم أرجاء العالم ببلدان منخفضة الدخل وأخرى متوسطة الدخل ترزح تحت وطأة أثقل أعباء الاعتلالات والوفيات الناجمة عن التبغ.

 

الفئة المستهدفة:

  • المدخنون وذووهم.
  • العاملون في القطاع الصحي من أطباء ومثقفين صحيين وأخصائيين اجتماعيين.
    • الجمعيات والمؤسسات الخاصة بمكافحة التدخين مثل الجمعية الخيرية لمكافحة التدخين وبرنامج مكافحة التدخين.
  • كافة أفراد المجتمع.

المراجع:

تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 09 رمضان 1439 هـ 01:05 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©