صحة المرأة
الحامل وفيروس (كورونا)

​​يجب على الحامل الحرص على اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع الإصابة بفيروس (كورونا) المستجد، ومنها:

  • غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون لمدة 40 ثانية، أو استخدام المعقم الكحولي لمدة 20 ثانية.
  • ترك مسافة آمنة بينك وبين الآخرين.
  • اتباع آداب العطاس والسعال.
  • تناول غذاء صحي متوازن.
  • تجنب ملامسة العينين والأنف والفم.
  • تجنب المرضى والمصابين.
  • شرب السوائل خاصة الماء.
  • الحصول على الأدوية الخاصة على الأقل لمدة 30 يومًا.
  • التحدث إلى مقدم الرعاية الصحية حول كيفية الحفاظ على صحتك والعناية بنفسك أثناء جائحة (كورونا).
  • عند الشعور بأي أعراض الاتصال برقم (937).
  • طلب الرعاية فورًا إذا كانت لديك حالة طبية طارئة.

الأسئلة الشائعة:
  • هل الحامل أكثر عرضة للمضاعفات؟
لا يوجد أي دليل علمي حتى الآن يفيد بأن الحامل أكثر عرضة للمضاعفات إذا أصيبت بفيروس (كورونا).
  • هل تنتقل العدوى من الأم إلى الجنين أثناء الحمل؟
تشير الدلائل الحالية إلى أن انتقال العدوى من الحامل إلى طفلها أثناء الحمل أو الولادة (انتقال عمودي) قد يكون ممكنًا، ومع ذلك من المهم التأكيد على أنه في جميع الحالات المبلغ عنها للأطفال حديثي الولادة الذين أصيبوا بفيروس (كورونا) بعد وقت قصير جدًا من الولادة، قد تعافى الأطفال بصورة جيدة.

  • هل الإصابة بفيروس (كورونا) يسبب الإجهاض أو الولادة المبكرة؟
لا يوجد دليل يشير إلى زيادة خطر الإجهاض إذا أصيبت الحامل بفيروس (كورونا). أما بالنسبة لخطر حدوث الولادة المبكرة أثناء إصابة الحامل بفيروس (كورونا)، فإن التقارير تشير إلى أن بعض الأطفال قد ولدوا قبل الأوان أثناء إصابة أمهاتهم بعدوى فيروس (كورونا)، ولكن من غير الواضح ما إذا كان فيروس (كورونا) هو الذي تسبب في حدوث هذه الولادات المبكرة.

لمزيد من الاستفسار يرجى التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني​




آخر تعديل : 19 محرم 1442 هـ 09:04 ص
عدد القراءات :

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©