الأيام الصحية لعام 2017
اليوم العالمي لمرض الانسداد الرئوي المزمن

مقدمة:
 يتم الاحتفال عالميًّا باليوم العالمي لمرض الانسداد الرئوي المزمن في ثالث أربعاء من شهر نوفمبر كل عام، وذلك بالتعاون مع خبراء الصحة والمصابين بالمرض.

لا يطلق مسمى (الانسداد الرئوي المزمن) على مرض محدد، بل إنه يتعدى ذلك ليشمل جميع أمراض الرئة المزمنة التي تحد من دخول الهواء إلى الرئة، وهو مرض خطير يهدد الحياة في الحالات المتقدمة.

حقائق:

  •  تتنبأ منظمة الصحة العالمية بأن مرض الانسداد الرئوي المزمن سيكون ثالث مسبب للوفيات حول العالم بحلول عام 2030.
  • التدخين هو المسبب الرئيس للانسداد الرئوي (بما فيه التدخين السلبي).
  • التعرض للتلوث الجوي والأتربة والأبخرة من عوامل الخطورة للإصابة بالانسداد الرئوي المزمن.
  • صعوبة التنفس وكثرة البلغم والسعال المزمن هي أشيع أعراضه.
  • بعض الحالات تحدث بسبب الإصابة بالربو لفترة طويلة.
  • تزداد شدة الأعراض مع مرور الوقت، حيث تبدأ بصعوبة التنفس عند بذل مجهود إلى أن تصل إلى انقطاع النفس وقت الراحة.
  • لا يوجد علاج للانسداد الرئوي، لكن الأدوية تخفف الأعراض وتحسن جودة الحياة.

أهداف اليوم العالمي: 

  • تسليط الضوء على مرض الانسداد الرئوي وتعريف العالم به.
  • زيادة الوعي عن الانسداد الرئوي، وتقليل الوفيات المتعلقة به.
  • تحسين مستوى الرعاية الصحية لمرضى الانسداد الرئوي.
  • لفت أنظار صانعي القرارات ومسؤولي الصحة العامة وعامة المجتمع، ليعملوا جميعًا على تطوير برامج للكشف والوقاية والتحكم بالمرض.

تاريخ اليوم العالمي: -

  • عالميًّا: 15 نوفمبر 2017م
  • محليًّا: 26 صفر 1439هـ
 
“THE MANY FACES OF COPD”.
(الأوجه المتعددة للانسداد الرئوي المزمن)

الفئة المستهدفة (نوع الفئة): 

  • المدخنون والأشخاص المعرضون للتدخين السلبي.
  • العاملون في المجال الصحي من الأطباء، والممرضون، والصيادلة، والمثقفون الصحيون.
  • العاملون في المجال التعليمي كالمدرسين والمشرفين الاجتماعيين وغيرهم.
  • طلاب المدارس.
  • صانعو القرارات الصحية.
  • الجمعيات والمنظمات الصحية.
  • المجتمع عامة.


المراجع: 

تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 27 صفر 1439 هـ 01:10 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©