صحة الطفل
تغذية الطفل

​​​​​​​ 

تغذية الطفل

الغذاء الصحي هو الذي يساعد الإنسان على تطوير وتحسين صحته العامة والتي من شأنها أن تضمن له القيام بالنشاط اليومي بكفاءة وفعالية.

التحكم بوزن الطفل:

هنالك وسائل تساعد الطفل على إنقاص وزنه بدون التأثير على نموه، والتي تهدف إلى المحافظة على ثبات الوزن لحين زيادة طوله، وهي:

  • مراعاة نفسية الطفل عند التعامل مع وزنه الزائد وتشجيعه بالألعاب والتنزه.
  • الحرص على إشراكه في نشاط رياضي مستمر ومتوسط القوة ويفضل أن يكون نشاط جماعي.
  • الحرص على تناول وجبة إفطار غنية بالألياف ومنخفضة السكر.
  • جعل الاختيارات المتاحة عند الجوع صحية قدر الإمكان (مثل: تقديم الخضروات والفواكه بطرق شهية مختلفة).
  • حساب الاحتياج اليومي من السعرات وتدريب الطلبة على متابعة القيمة الغذائية للمأكولات.
  • تقسيم الوجبات اليومية إلى خمس وجبات صغيرة متفرقة، وتناولها في مواعيد ثابتة.
  • زيادة تناول الألياف الكاملة الموجودة في: الشوفان وحبوب القمح والأرز البني والحمص.
  • شرب كوبين من الماء قبل الأكل.  
  • تقليل كمية السكر بالمشروبات تدريجيًا.
  • يفضل أن تكون منتجات الألبان قليلة الدسم.
  • عدم تناول نوعين من النشويات في نفس الوجبة.
  • تجنب تناول الفاكهة أو الحلويات بعد الأكل مباشرةً.
  • توفير العصائر الطبيعية الغنية بالألياف، وتوعية الطلبة عن خطورة المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، وضرورة الامتناع عنها.
  • تجنب استخدام مصطلح "حمية غذائية" أو " رجيم".   
  • جعل كل المحيطين بالطفل يتبعون نفس العادات الصحية.
  • استخدام الوسائل الصحية للطبخ (كالقلاية الكهربائية) لتوفير الأكل الذي يفضله الطفل بأقل سعرات حرارية.
  • السماح للطفل بتناول ما يشتهي مرة أو مرتين أسبوعيا، ويفضل تناولها صباحًا.
  • المتابعة المستمرة للميزان مرة كل عشرة أيام، واستخدام وسائل الترغيب.

 

أمراض تؤثر على نمو الطفل:

  • سوء التغذية.
  • الأمراض الجينية.
  • اضطرابات الهرمونات.
  • فقر الدم.

ويختلف علاجها بحسب الحالة.

 

  • سوء التغذية:

هو أشيع مسبب لمشاكل النمو في العالم، ويحدث بشكل رئيسي بسبب نقص البروتين وبقية العناصر الغذائية بالجسم.


لمعرفة المزيد:

آخر تعديل : 03 ربيع الأول 1441 هـ 03:09 م
عدد القراءات :
تقييم المحتوى:

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©