الأيام الصحية لعام 2021

اليوم العالمي للبهاق

​​​​مقدمة: 

 تم عقد أول يوم عالمي للبهاق في 25 يونيو عام 2011م، وأصبح منذ ذلك الحين حدثًا عالميًّا سنويًّا؛ بهدف إبراز هذا المرض (المنسي) إلى أعين الجمهور، وتسليط الضوء على التحديات التي تواجه المصابين بالبهاق. 
جدير بالذكر أن تحديد لون الشعر والجلد في جسم الإنسان يتم عن طريق مادة الميلانين. ويحدث البهاق عندما تموت الخلايا الصبغية التي تنتج الميلانين أو تتوقف عن العمل. وقد يرجع ذلك إلى مشكلة في الجهاز المناعي، لكن السبب لا يزال غير واضح.

حقائق:
  • يتراوح متوسط انتشار البهاق بين 0.5% إلى 2% من سكان العالم، ولكن قد تختلف الأرقام المحلية من 0.004% إلى 9.98%، اعتمادًا على المنطقة، والفئة العمرية. ويقدر العدد الإجمالي للأشخاص الذين يعانون البهاق بحوالي 65 - 95 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.
  • البهاق مرض جلدي لا يمكن التنبؤ به بشكل عام، ويؤدي إلى فقدان تدريجي للون الجلد، والشعر المغطى في أجزاء مختلفة من الجسم.
  • البهاق ليس مهددًا للحياة، ولا معديًا.
  • تختلف علامات البهاق بشكل كبير من شخص لآخر، ويكون أكثر وضوحًا في الأشخاص ذوي البشرة الداكنة، أو السمراء.
  • يؤثر البهاق بشكل شائع في مناطق الجلد المعرضة للشمس، والمواقع السابقة لإصابة الجلد، وطيات الجسم - مثل الإبطين - والمناطق المحيطة بفتحات الجسم، وقد تتأثر أيضًا الأعضاء التناسلية. وقد يبدأ البهاق على شكل رقعة شاحبة قليلاً عن بقية بشرتك، ولكنها ستصبح بيضاء بالكامل تدريجيًّا.
أهداف اليوم العالمي للبهاق:
  • زيادة الوعي بالبهاق، وطرق الرعاية والعلاج المناسبة بين عامة الناس، ومقدمي الرعاية الصحية.
تاريخ اليوم العالمي للبهاق:
عالميًّا: 25/ 6/ 2021م
محليًّا: 15/ 11/ 1442هـ

شعار اليوم العالمي للبهاق:
(معًا لنشر الوعي عن البهاق)
 

المراجع:


آخر تعديل : 20 جمادى الثانية 1443 هـ 11:54 ص
عدد القراءات :

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©