الأيام الصحية لعام 2019
اليوم العالمي للطفل

مقدمة:

يحتفل العالم في 20 نوفمبر من كل عام، باليوم العالمي للطفل، الذي يصادف ذكرى صدور إعلان حقوق الطفل الذي اعتمدته الأمم المتحدة في 20 نوفمبر 1959م، وكذلك ذكرى صدور اتفاقية حقوق الطفل التي اعتمدتها الأمم المتحدة في عام 1989. 

ويتم الاحتفال بهذا اليوم؛ لتعزيز الترابط الدولي، والتوعية بين الأطفال في جميع أنحاء العالم، وتحسين رفاه الأطفال. ويذكر اليوم العالمي للطفل، بالأطفال، واليافعين الأكثر حاجة، والأشد تعرضًا للمخاطر؛ لإنقاذ أرواحهم، وحماية حقوقهم، والمحافظة على سلامتهم من الأذى، ولمنحهم طفولة يحظون فيها بالحماية والتعليم، وينشأون أصحاء، مع منحهم فرصة عادلة لتحقيق إمكاناتهم. 
ويتيح هذا اليوم لكل واحد منا نقطة دخول ملهمة؛ للدفاع عن حقوق الطفل وتعزيزها والاحتفال بها، وترجمتها إلى حوارات وإجراءات تبني عالمًا أفضل للأطفال.

حقائق:
  • ​تعمل منظمة الصحة العالمية على تحسين صحة الأطفال من خلال مساعدة البلدان على توفير الرعاية المتكاملة والفعالة، من ضمان الصحة للأمهات في أثناء الحمل، مرورًا بالولادة، ورعاية الأطفال حتى بلوغهم سن الخامسة. 
  • تشير اتفاقية حقوق الطفل إلى أن لكل رضيع، ولكل طفل الحق في تغذية جيدة.
  • هناك نحو 40% من الرضّع ممن تتراوح أعمارهم بين يوم واحد وستة أشهر لا يُغذون إلا عن طريق الرضاعة الطبيعية.
  • يسبب نقص التغذية 45% من وفيات الأطفال.
  • تقي اللقاحات من حدوث ما بين مليوني وثلاثة ملايين وفاة كل عام.
  • يحصل حوالي 116 مليون طفل في العالم على اللقاحات الأساسية في كل عام، ولكن لا يزال هناك 19.4 مليون طفل يفوتهم التطعيم.
  • ثمة 262 مليون طفل وشاب غير ملتحقين بالمدارس.
  • 650 مليون فتاة وامرأة تزوجن قبل بلوغهن سن الثامنة عشرة.
  • 5.4 ملايين طفل توفوا قبل بلوغهم سن الخامسة من أسباب كان يمكن منعها غالبًا.
  • الأطفال يتأثرون بصفة خاصة بتلوث الهواء، والمواد الكيميائية الخطرة، وتغيّر المناخ، وعدم كفاية المياه، وتدني النظافة.
  • ثلثا أسباب وفيات الأطفال يمكن الوقاية منها من خلال الحصول على تدخلات عملية منخفضة التكلفة، بالإضافة إلى رعاية أولية فعالة.
  • يُعد الالتهاب الرئوي أكبر سبب للوفاة بين الأطفال دون سن الخامسة.
  • يمكن للتنمر أن يترك آثارًا ضارة، وطويلة الأجل في الأطفال.

أهداف اليوم العالمي:
  • ​توفير بيئة يكون فيها جميع الأطفال ملتحقين بالمدارس، وآمنين من الأذى، وقادرين على تحقيق إمكاناتهم وأحلامهم.
  • تعزيز الترابط الدولي، والتوعية بين الأطفال في جميع أنحاء العالم.
  • زيادة الوعي بحقوق الطفل، وتحسين رفاهية الأطفال. 

تاريخ اليوم العالمي:

عالميًّا: 20 نوفمبر 2019م. 
محليًّا: 23 ربيع الأول 1441هـ.

الفئة المستهدفة (نوع الفئة):
  • ​الأمهات، والآباء.
  • المعلمون. 
  • الممرضون، والأطباء. 
  • ​القادة الحكوميون، والإعلاميون.
  • ​الشباب، والأطفال أنفسهم.




تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 23 ربيع الأول 1441 هـ 12:53 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©