الأيام الصحية لعام 2014
اليوم العالمي لذوي الإعاقة
​تعد فئة ذوي الإعاقة من أهم الفئات في المجتمع؛ لذلك خصصت هيئة الأمم المتحدة يوم 3 ديسمبر من كل عام للاحتفال بهم، وتسليط الضوء عليهم، والاهتمام بإنجازاتهم وإسهاماتهم. ويسعى هذا اليوم إلى دمج ذوي الإعاقة في كل جانب من جوانب الحياة السياسية، والاجتماعية، والاقتصادية، والثقافية لمجتمعاتهم، وتفعيل مشاركتهم فيها، من خلال توفير فرص التعليم والتدريب لهم. وفي هذا العام جاءت فكرة اليوم العالمي لذوي الإعاقة بتيسير استعمال الوسائل الإلكترونية وأدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمساعدتهم في حياتهم العامة.
 
حقائق عن ذوي الإعاقة:
  • إن التعداد العام لسكان العالم 7 مليارات نسمة، مليار نسمة منهم يعانون نوعًا من الإعاقة.
  • أكثر من 100 مليون شخص معاق من الأطفال.
  • الأطفال من ذوي الإعاقة معرضون للعنف بمعدل أربع مرات من الأطفال الآخرين.
  • البالغون من ذوي الإعاقة أكثر عرضة للعنف والاعتداء بنحو مرة ونصف المرة من الآخرين.
  • 80 في المائة من جميع ذوي الإعاقة يعيشون في البلدان النامية.
  • 50 في المائة من ذوي الإعاقة لا تقدم لهم الرعاية الصحية، خصوصًا في البلدان النامية.
التاريخ المعتمد عالميًّا: 2014/12/3م
التاريخ المعتمد محليًّا: 1435/2/11هـ
 
شعار اليوم العالمي لذوي الإعاقة 2014م:
التنمية المستدامة: عهد التكنولوجيا
الفئات المستهدفة:
  • ذوو الإعاقة وذووهم.
  • العاملون في القطاع الصحي.
  • المنظمات والجمعيات الصحية.
  • صناع القرار في القطاع الصحي.
  • كافة فئات المجتمع.
الأهداف والرسائل العامة لليوم العالمي لذوي الإعاقة:
  • زيادة الوعي العام لفهم معنى (الإعاقة) لدى ذوي الإعاقة والمجتمع.
  • تحديد المعايير والإرشادات المهمة لتطوير الرعاية الصحية المقدمة لذوي الإعاقة.
  • التأكد من توافر المعلومات الطبية لذوي الإعاقة وذويهم عن وضعهم الصحي.
  • توفير الدعم الكامل لذوي الإعاقة وحماية كرامتهم وحقوقهم كافة.
  • دعم البحوث وجمع البيانات الخاصة بذوي الإعاقة محليًّا وعالميًّا.
  • ضمان مشاركة ذوي الإعاقة في تنفيذ السياسات والبرامج المقدمة.
  • دعم ذوي الإعاقة في جميع المجالات، خصوصًا في التعليم والتدريب والتوظيف.
  • تيسير استعمال الوسائل الإلكترونية وأدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصال، مثل الإنترنت، من قبل ذوي الاعاقة.

مراجع ومواقع الإنترنت التي يمكن الرجوع إليها:

تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 09 صفر 1436 هـ 12:47 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©