أمراض العظام
الكساح
تعريف المرض:
هو نقص في فيتامين (د) يسبب لينًا وضعفًا في العظام، ونقصًا في الكالسيوم والفوسفات، مما يؤدي إلى زيادة مفرطة في الغدة المجاورة للغدة الدرقية.
 
أسباب المرض:
  1. يحدث مرض الكساح بسبب عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس، وتناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين (د). 
  2.  عدم امتصاص المعدة والأمعاء لأسباب معينة، مثل: استئصال الأمعاء، مرض البنكرياس المزمن، والتليف الكيسي
  3. مراض الكبد مثل تليف الكبد.
  4. أمراض الكلى.
  5. الأدوية مثل الفينويتين (phenytoin).
  6. الجينات.
الأعراض:
بالنسبة للأطفال:
  1. ليونة في الجمجمة وتأخر في غلق اليافوخ (fontanelles)
  2. ألم وورم في المفاصل.
  3. توسع في نهاية الأضلاع  (Rachitic rosary)
  4. تشوه في العظام والساقين والركبتين.
  5. تأخر أو تمايل في المشي.
  6. اختلال في النمو، وقصر في القامة وعدم زيادة الوزن.
  7. تشوهات بالأسنان.
  8. أحيانًا تحدث كسور.
عوامل الخطورة:
  1. البشرة السوداء.
  2. الأطفال وكبار السن.
  3. الحمل.
  4. السمنة.
  5. الاكتفاء بالرضاعة الطبيعية فقط للطفل بعد عمر 6 أشهر.
  6. الفقر.
  7. النباتيون.
  8. شرب الكحول.
  9. العيش في أماكن مرتفعة.
  10. التاريخ العائلي.
التشخيص:
  1. استشارة طبيب الأسرة.
  2.  معرفة تاريخ المريض.
  3. الفحص السريري.
  4. فحص فيتامين (د).
المضاعفات:
  1. ألم مزمن في الهيكل العظمي  (Chronic skeletal pain)
  2. تشوهات في الهيكل العظمي  (Skeletal deformity)
  3. كسور في الهيكل العظمي  (Skeletal fracture).
العلاج:
تعزيز فيتامين (د).
 
 الوقاية:
  1. معرفة أهمية التغذية السليمة وأهمية التعرض لأشعة الشمس.
  2.  التشخيص المبكر والعلاج.
الأسئلة الشائعة:
هل مرض الكساح مرض شائع؟
نعم، هو مرض شائع.
 
ما النتيجة المتوقعة بعد استخدام العلاج؟
النتيجة جيدة إذا تمت الاستجابة للعلاج.
 
هل يجب أن تمتنع الأم عن الرضاعة الطبيعية؟
لا، يجب أن تستمر في الرضاعة.
 
الإدارة العامة لتعزيز الصحة والتثقيف الصحي
في حال وجود أي استفسار، يرجى التواصل معنا عبر بريدنا الإلكتروني:
HPromotion@moh.gov.com

تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 13 جمادى الثانية 1439 هـ 12:20 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©