الأمراض السرطانية
السرطان.. حقائق وإرشادات
 
السرطان.. حقائق وإرشادات
 
ما هو السرطان?
يطلق مصطلح (السرطان) على مجموعة الأمراض التي تتميز بنمو وتكاثر غير طبيعي للخلايا، والتي تؤدي إلى تدمير الخلايا السليمة الأخرى في الجسم. وللخلايا السرطانية القدرة على التكاثر والانتقال من عضو إلى آخر في جسم الإنسان .
 
الأعراض:
  • الإحساس بالتعب الشديد
  • فقدان الوزن دون سبب واضح
  • الحمى و التعرق الليلي
  • تغيرات في الجلد, كالاحمرار, الانتفاخ, تغير اللون لداكن، أو ظهور كتل تحت الجلد وتغيرات واضحة في الشامة أو الثالول
  • تغيرات في عادات التبرز كالإمساك والإسهال
  • السعال المستمر
  • آلام مستمرة في مفاصل وعضلات الجسم
  • إفرازات غير طبيعية أو نزف.

الأسباب:
السبب الأساسي لتكون الخلايا السرطانية هو حدوث تغير جيني للحمض النووي للخلية؛ مما يجعلها تنقسم بشكل غير منتظم وسريع جدًّا مؤديًا لإنتاج خلايا مشوهة، وهي ما تسمى بالخلايا السرطانية.
 
ما الأسباب المؤدية لحدوث التغيرات الجينية للخلايا؟
  • أسباب داخلية غير معروفة
  • أسباب ومؤثرات خارجية كالتعرض لبعض أنواع الأشعة والمواد الكيماوية المسرطنة, التدخين. 
عوامل الخطورة المؤدية للإصابة بالسرطان:
  • العادات والسلوكيات في الحياة مثل  (التدخين, شرب الكحول, التعرض المباشر ولفترات طويلة لأشعة الشمس).
  • التاريخ العائلي للإصابة بالسرطان: تذكر الدراسات بأن بعض أنواع السرطان تنتقل بالوراثة كسرطان الثدي مثلًا.
  • التقدم بالعمر.
  • وجود مضاعفات لأمراض مزمنة كالتهابات الأمعاء والقولون المتكررة قد تزيد احتمال الإصابة بالسرطان.
  • البيئة المحيطة: التواجد في المناطق الصناعية والعمل في أماكن يكثر فيها التعرض  لمواد كيماوية يزيد احتمال الإصابة بالسرطان.

التشخيص:
الفحص الذاتي: يعد الفحص الذاتي مهمًّا جدًا لاكتشاف وجود أي تغيرات في جسم الانسان  في بداياتها وبالتالي المساعدة على تسريع تلقي العلاج في مراحل مبكرة.
الفحص السريري: يفحص الطبيب المريض للكشف عن وجود كتل، تغيرات في لون الجلد، أو تضخم في بعض الأعضاء.
الفحوصات المخبرية بأنواعها: كفحص مسحة عنق الرحم, فحوصات الدم والبول.
الفحوصات التصويرية والمناظير: كالأشعة المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي.
الخزعة: قد يحتاج الطبيب لأخذ خزعة من خلايا المنطقة المصابة للتأكد من نوع الخلايا (سرطانية أو حميدة).


تحديد مراحل الإصابة بالسرطان:
في حال توصل الطبيب لتشخيص حالة إصابة بالسرطان يتم عمل فحوصات تصويرية وأشعة لتحديد المرحلة التي وصل إليها المرض؛ ليتم على أساسها تحديد العلاج المناسب.

مراحل الإصابة بالسرطان:
يصنف السرطان بأربع مراحل تبدأ بالمرحلة الأولى للمرحلة الرابعة التي تعد الأشد خطورة.
 

العلاج:

يعتمد العلاج على:

  • نوع السرطان
  • نوع الخلايا وحجمها وموقعها
  • المرحلة التي وصل إليها
  • الحالة الصحية للمريض
  • تقبل العلاج.
    طرق علاج السرطان:
  • الجراحة: والهدف منها إزالة الخلايا السرطانية قدر المستطاع.
  • العلاج الكيماوي، واستخدام أنواع معينة من الأدوية لقتل الخلايا السرطانية.
  • العلاج الإشعاعي: بتسليط نوع من الأشعة على الخلايا السرطانية وتدميرها.
  • العلاج الحيوي: عن طريق مساعدة الجهاز المناعي للجسم على الكشف عن الخلايا السرطانية ومحاربتها.
  • العلاج الهرموني: تتغذى بعض الخلايا السرطانية على هرمونات الجسم، كما في حالات سرطان الثدي وسرطان البروستاتا، ويساعد العلاج الهرموني على منع إفراز هذه الهرمونات أو إيقاف عملها لقتل الخلايا السرطانية.
الوقاية:
لا توجد طريقة محددة للوقاية من السرطان؛ لكن هناك عوامل تقلل من خطورة المرض، وهي كالتالي:
امتنع عن التدخين: فهناك علاقة قوية بين السرطان والتدخين، خصوصًا سرطان الرئة.
تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس: خصوصًا الأشعة فوق البنفسجية الضارة، وذلك بالجلوس في الظل، وارتداء الملابس الواقية، واستخدام كريم واقٍ من أشعة الشمس.
التغذية السليمة: باختيار الأغذية الغنية بالفاكهة والخضراوات، واختيار الحبوب الكاملة كالشوفان، والأرز البني، والقمح المجروش.
مارس الرياضة بانتظام: ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة يوميًّا تساعد على تقليل فرصة حدوث السرطان.
حافظ على الوزن المثالي: أثبتت الأبحاث أن هناك علاقة وطيدة بين السمنة (زيادة الوزن) والسرطان، ويمكن الوصول إلى الوزن المثالي بالرياضة المنتظمة والتغذية السليمة.
إجراء الفحوصات الطبية و المبكرة للكشف عن السرطان  بانتظام.
التطعيمات: توجد فيروسات محددة تسبب السرطان مثل فيروس التهاب الكبدي الوبائي (ب) الذي يسبب سرطان الكبد، والفيروس المسبب لسرطان عنق الرحم، وبإمكان التطعيم أن يقيك - بإذن الله - من هذه الفيروسات.
 




 
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 01 جمادى الأولى 1438 هـ 03:02 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©