أخبار الوزارة
إنهاء معاناة سيدة بولادة الأحساء من ورم كبير
10 شعبان 1439

نجح - بفضل الله - فريق طبي في مستشفى الولادة والأطفال بمحافظة الأحساء في إنهاء معاناة مريضة كانت تشكو نزيفًا مهبليًّا شديدًا؛ حيث تم إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة، وتبين وجود ورم كبير بالرحم؛ حيث تمكن الفريق الطبي من استئصال الورم والرحم، وقد غادرت المستشفى وهي تتمتع بصحة جيدة ولله الحمد.

يُذكر أن مستشفى الولادة والأطفال يضم 450 سريرًا، ويعد من المنشآت الصحية المتخصصة بالمحافظة؛ حيث يقدم خدمات صحية متكاملة في مجال الولادة وأمراض النساء والأطفال على مدار الساعة.

من جانب آخر، وفي نقلة نوعية، أعلنت (الصحة) مؤخرًا عن توسيع نطاق خدمات تطبيق (صحة) الذي يُقدم الاستشارات الطبية المرئية، ويتيح لجميع المواطنين ومن أي مكان الحصول على استشارة طبية وجهًا لوجه مع أطبائهم؛ حيث يشمل حاليًا جميع مناطق المملكة.

وتهدف (الصحة) إلى زيادة أعداد المستفيدين من هذا التطبيق، وتمكينهم بشكل أكبر من الحصول على الاستشارات الطبية المرئية عبر الهواتف الذكية، سعيًا منها إلى استثمار التقنيات الحديثة في تعزيز التواصل مع المستفيدين من خدماتها، وإتاحة الفرصة لهم للحصول على الاستشارات الطبية من المختصين؛ حيث تتلخص فكرة التطبيق بعد تنزيله في توفير خدمة التواصل المرئي والسمعي في الفترة من الساعة 8 صباحًا وحتى منتصف الليل طوال أيام الأسبوع، ومن 4 عصرًا إلى 12 مساءً خلال إجازة نهاية الأسبوع، بحيث يمكن الدخول على التطبيق والتواصل مباشرة مع المختص، وعرض حالة المتصل عليه، والتي بإمكانه مشاهدتها عبر هذا التطبيق، ومن ثم يقوم بالرد على استفسارات المتصل، وتقديم الاستشارة الطبية بخصوص الحالة والإجراء الطبي الواجب اتخاذه حيالها، مبينة أن التطبيق مجاني ويمكن تحميله من متجر أبل ومتجر جوجل.
تجدر الإشارة إلى أن (الصحة) قامت بإطلاق وتفعيل العديد من البرامج الخدمية النوعية؛ بهدف تطوير آليات العمل، والارتقاء بمستويات الأداء، بما يسهم - بإذن الله - في تجويد وتحسين الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين وكسب رضاهم.​




تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 10 شعبان 1439 هـ 10:19 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©