أخبار الوزارة
الفالح: خطة صحية شاملة في مشعر عرفات ومنى وعلى طول جسر الجمرات
09 ذو الحجة 1436
أكد معالي وزير الصحة المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح استعداد الوزارة بخطة متكاملة للطوارئ والتعامل مع الحالات الحرجة تحسبًا لأي ظرف أو أزمة - لا قدر الله - منوهًا إلى أن الوزارة استكملت كافة استعداداتها الوقائية والإسعافية والعلاجية لاستقبال ضيوف الرحمن خلال أيام النفرة والتشريق داخل كل من مشعر منى وعرفات ومزدلفة، وعلى طول جسر الجمرات، وممر المشاة، وذلك من خلال ثمانية مستشفيات تتسع لـ1316 سريرًا، منها 212 سريرًا للعناية المركزة، و145 سريرًا للطوارئ، مجهزة بأحدث الأجهزة الطبية والمختبرات، تم دعمها بالكوادر الطبية، والفنية، والإدارية المؤهلة لتقديم خدمات الرعاية الصحية داخل مشعر منى، بالإضافة إلى 78 مركزًا صحيًّا موزعة على مشعر منى، و16 مركزًا صحيًّا على طول جسر الجمرات، مجهزة للقيام بعلاج الحالات في موقع المصاب إلى حين استقرارها طبيًّا، ومن ثمَّ نقلها إلى أقرب مستشفى، ولفت الفالح إلى دعم هذه المرافق بأسطول يضم 155 سيارة إسعاف مجهزة بأفضل التجهيزات الطبية المتوافقة مع الخدمة الإسعافية عالميًّا، منها 100 سيارة إسعاف صغيرة، عبارة عن غرف عناية مركزة متنقلة، تم تزويدها بالاحتياجات اللازمة، وتعمل عليها طواقم طبية مدربة للقيام بالمهام والأعمال المناطة بها، و55 سيارة إسعاف كبيرة.
 
واختتم الفالح تصريحه بتقديم شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهد الأمين، وولي ولي العهد، على متابعتهم المستمرة، وتسخير كافة الإمكانات لتقديم خدمات الرعاية الصحية بمستوى متميز، والحرص على راحة وسلامة حجاج بيت الله الحرام منذ دخولهم أراضي المملكة وحتى عودتهم إلى بلدانهم سالمين.
 
 
 



تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 01 محرم 1437 هـ 10:37 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©