أخبار الوزارة
إجراء 143 جلسة علاجية بمركز الأورام والطب النووي في الجوف
11 ذو القعدة 1441

​​​قالت (صحة الجوف) إنها أتمت 92 جلسة علاجية لمرضى الأورام، من خلال مركز الأورام بمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي في سكاكا، وذلك خلال جائحة (كورونا)، وضمن الإجراءات الاحترازية الوقائية من فيروس (كورونا) المستجد، وإن الجلسات كانت لمرضى من المنطقة، ومرضى من المناطق الشمالية المجاورة, مؤكدة على رفع جاهزية المركز، وعمله بالإجراءات الاحترازية المشددة لوقاية هذه الفئة من المرضى التي تحتاج إلى عناية خاصة, وأن ذلك أسهم - بحمد الله - في تلقي المرضى جلساتهم العلاجية في ظروف إيقاف الرحلات الجوية، وأن المركز يقدم خدماته للمرضى من خلال إعطاء جرعات العلاج الكيماوي، والطب التلطيفي, بواسطة الفريق الطبي الذي يضم أطباء، وصيادلة، وطاقم تمريض؛ حيث تمت - ولله الحمد - جميع الجلسات بنجاح.


يُذكر أن المركز يضم 22 غرفة تنويم، ووحدة تحضير علاج كيماوي، ووحدة أخرى لإعطاء العلاج الكيماوي، وغرفة للاجتماع العائلي، وغرفة لمهارات التواصل.

وفي السياق نفسه، استقبل قسم الطب النووي في مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بسكاكا، 51 مريضًا؛ حيث تم تقديم الخدمات التشخيصية بالنظائر المشعة والعلاجية باليود المشع. كما يستقبل القسم الحالات المحولة من الأقسام التخصصية المختلفة بالمستشفى وجميع مستشفيات منطقة الجوف والمناطق الشمالية المجاورة، وتتنوع الخدمات التشخيصية والعلاجية بالقسم ما بين أمراض الأورام المختلفة، والغدد الصماء، وكذلك أمراض فشل الكلى، والأمراض الأخرى المختلفة.





تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 11 ذو القعدة 1441 هـ 02:16 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©