أخبار الوزارة
(الصحة) تطلق حملة تعريفية بالإذن الطبي
07 ربيع الأول 1441

​أطلقت (الصحة) حملة تعريفية بالإذن الطبي، وذلك ضمن حملتها التوعوية المستمرة (يحق لك). وتهدف هذه الحملة التعريفية إلى التوعية بأهمية قراءة الإذن الطبي وفهمه قبل الموافقة عليه؛ لمعرفة تفاصيل الإجراء الطبي، والمضاعفات المتوقعة. 

وأوضحت الوزارة من خلال إنفوجرافيك نشرته على حسابها في منصة تويتر، متى يكون الإذن الطبي شفويًّا، ومتى يكون مكتوبًا.

وقالت إن الإذن الطبي يكون شفويًّا في الإجراءات الروتينية، التي تشمل الفحوصات السريرية، والتحاليل، والأشعة السينية، فيما يمكن الحصول على الإذن الطبي مكتوبًا في العمليات الجراحية، والتنويم، والتخدير، وبعض الفحوصات التي تتطلب تدخلًا في جسم المريض، إلى جانب العلاج الكيماوي، أو بالأشعة؛ لمعالجة السرطان، وعند تصوير المريض، أو الاستفادة من الأجزاء التي تم إزالتها في أثناء العمليات، بالإضافة إلى البحوث العملية والتدريب.​

وأشارت (الصحة) إلى أن الإذن الطبي يُقصد به (موافقة المريض، أو من يُمثله على الإجراءات الطبية المقدمة من المنشأة الصحية، وقد يكون شفويًّا أو مكتوبًا).








تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 14 ربيع الثاني 1441 هـ 10:50 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©