أخبار الوزارة

(الصحة) تقدم نصائح توعوية للحوامل
17 شعبان 1440



نشرت (الصحة) في حسابها على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) العديد من النصائح الصحية الخاصة بالحوامل، وذلك ضمن السلسلة التوعوية تحت شعار #لحمل_صحي؛ حيث قدمت إرشادات للحوامل، منها التأكد من أخذ اللقاحات المناسبة قبل الحمل، وتناول الأطعمة الغنية بالحديد لتجنب فقر الدم، وتناول أقراص حمض الفوليك عند التخطيط للحمل وحتى الأسبوع الثاني عشر، مع ضرورة مناقشة الطبيب قبل تناول أي أدوية أو مكملات غذائية، وتجنب تناول اللحم والبيض غير المطبوخ الذي قد يحتوي على جرثومة الليستيـريا المسببة للإجهاض أو ولادة جنين متوفٍ، مبينة أن الزيادة الطبيعية للوزن خلال الحمل هي أن يكون وزن الجنين ما بين ٣ كجم إلى ٥.٣ كجم؛ بحيث يكون إجمالي وزن الحامل بفعل تأثيرات الحمل من 10 إلى 12.5 كجم. 

وأشارت (الصحة) من خلال حملتها #لحمل_صحي إلى إمكانية ممارسة الرياضة خلال الحمل بعد استشارة الطبيب؛ لتساعد على التأقلم مع التغيرات البدنية والعقلية لتهيئة الجسد للولادة، ولتسهم في الوقاية من آلام الظهر والإمساك، مبينة أن أفضل الرياضات التي يمكن أن تمارسها الحامل هي المشي والسباحة واليوغا. 
كما أوضحت الطريقة المثالية لكيفية نوم الحامل، وذلك من خلال النوم على أحد الجانبين، مع دعم البطن بوسائد، ووضع وسادة بين الركبتين، والحرص على القيلولة، مع التقليل من الشاي والقهوة والمشروبات الغازية قبل النوم، وتجنب النوم على الظهر، الذي يؤدي إلى نقص وصول الدم والأكسجين إلى الجنين. 

وأكدت (الصحة) أن صغر الحوض لا يعني عدم القدرة على الولادة الطبيعية، وأن العملية القيصرية هي اضطرار وليست اختيار، ويتم اللجوء إليها بسبب بعض تشوهات الرحم، ووضعية الطفل وحجمه، أو نزول المشيمة، أو اختناق الطفل، أو وجود توأم أو أكثر، أو بعض حالات الولادة المبكرة، وتقرر العملية القيصرية بشكل طارئ عند عدم خروج الطفل خلال الولادة الطبيعية، على الرغم من التدخلات الطبية. 

وذكرت (الصحة) أن اكتئاب ما بعد الولادة ليس له سبب محدد، فقد يحدث نتيجة اجتماع عدة عوامل جسدية أو نفسية تشمل تغيرات في الهرمونات الأنثوية، وتغيرات في هرمونات الغـدة الدرقية، وقـلة النوم، والضغوط النفسية، مشيرة إلى أن أبرز عوامل الخطورة للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة التاريخ المرضي للإصابة بالأمراض النفسية، والتاريخ العائلي للإصابة بالأمراض النفسية، والقلق والضغوط النفسية.
 

 

 








آخر تعديل : 17 شعبان 1440 هـ 02:36 م
عدد القراءات :