أخبار الوزارة
د.النمر: الصيام صحي للقلب من جميع النواحي
07 رمضان 1437
قال الدكتور خالد بن عبدالله النمر استشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين بكلية الطب إن الصيام صحي للقلب من جميع النواحي، فهو يقلل السكر، والضغط، والكولسترول، ويقلل سرعة التوتر، والغضب، والانفعال، ويساعد على طرق التحكم بها، وهو مناسب لـ90% من مرضى القلب، إلا أن هناك فئات لا يُنصح بصيامها رمضان، ومنها المرضى المصابون بجلطات القلب الحادة، وفشل القلب من المرحلتين الثالثة والرابعة، والذبحة الصدرية غير المستقرة، وضيق الشرايين الشديد من المرحلتين الثالثة والرابعة، والضغط المرتفع غير المتحكم فيه.
 
وأوصى النمر مرضى القلب بضرورة زيارة الطبيب قبل دخول شهر رمضان المبارك، لتقييم حالة المريض ومعرفة قدرته على الصيام من عدمه، مبينًا أنه قد يكون للصيام تأثير إيجابي أو سلبي حسب حالة المريض؛ لذلك يجب أن يرجع إلى الطبيب المختص قبل أن يقرر الصيام، موضحًا أن أشهر أمراض القلب التي يفضل فيها للمرضى مناقشة حالتهم مع الطبيب قبل دخول الشهر الكريم هي: أمراض شرايين القلب، تضييق الصمامات أو توسيعها، ضعف عضلة القلب، ارتفاع ضغط الدم.

جاء ذلك أثناء استضافة المركز الوطني للمعلومات وتعزيز الصحة بوزارة الصحة للدكتور خالد بن عبدالله النمر، ضمن برنامج (آلو - رمضان صحة) الذي تفعله وزارة الصحة سنويًّا خلال شهر رمضان المبارك عن طريق الرقم المجاني 8002494444.

وحول المحاذير التي ينبغي على مرضى القلب والضغط الأخذ بها عند الصيام، شدد الدكتور النمر على عدم تناول أدوية الضغط بعد الإفطار مباشرة؛ لأن ذلك يؤدي إلى هبوط الضغط، خصوصًا في حالات جفاف السوائل، وحذر كذلك من الإكثار من الملح في الطعام، ونصح بتقسيم الوجبات على مدار فترة المساء بكميات قليلة ومتنوعة.

وفيما يخص تناول أدوية مرضى القلب في رمضان، أكد النمر أنه ينبغي اتباع توجيهات الطبيب المعالج، وبوجه العموم يتم تناول الأسبرين بعد الإفطار، وأدوية الضغط بعد التراويح، وما تبقى يُقسم على الفترة المسائية. كما نصح مرضى القلب والضغط بتناول الأطعمة قليلة الدهون والملح، والإكثار من الخضراوات والفاكهة، والابتعاد عن الأطعمة كثيرة الدهون.
وبيَّن النمر أن سبب ارتفاع نسبة الدهون في الدم في رمضان ليس الصيام، إنما هو نوعية الأكل الذي يستهلكه المريض بعد الإفطار، من أطعمة عالية الدهون والأملاح والسكريات.

وحول أهم القواعد الصحية التي يجب على مرضى القلب اتباعها خلال شهر رمضان، أوصى النمر بأن يبدأ مريض القلب إفطاره بكوب ماء، مع تمر أو عصير، ثم شوربة قمح قليلة الدهون والملح، ثم يذهب لأداء الصلاة، وبعد ذلك يكمل إفطاره بوجبات خفيفة ومتنوعة، بكميات قليلة على ما تبقى من الليل، وينصح بممارسة الرياضة في الأوقات التي تكون السوائل قد عادت فيه إلى وضعها الطبيعي.

وفي ختام حديثه، نصح النمر مرضى القلب والضغط في حال الرغبة بأداء العمرة في رمضان باستئذان الطبيب أولاً، وأن يكون ذلك ليلاً أو نهارًا مع الإفطار، وأن يبتعد عن الزحام، ومن الأفضل ألا يرهق نفسه، ويكون الطواف والسعي على كرسي، وإذا أحس بألم أو في حال حدوث أي مضاعفات طارئة، فعليه التوقف فورًا واستدعاء الإسعاف، ووضع حبة النيتروجلسرين تحت اللسان، وألا يضغط على نفسه، فالدين يسر، وألا يعرض نفسه للتهلكة.

 

 



تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 07 رمضان 1437 هـ 01:14 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©