أخبار الوزارة
مختصون يؤكدون أهمية البنية التحتية العلمية والبحثية للوبائيات للتصدي لفيروس (كورونا)
04 صفر 1437
أكد البروفيسور في علم الأنسجة بجامعة كيس ويسترن بكليفلاند في الولايات المتحدة رفيق سكالي أن المؤتمر العالمي لأبحاث لقاح (كورونا) المنعقد في الرياض مبادرة أساسية وخطوة مهمة في الطريق الصحيح، يجب ألا تتوقف، بل يتم البناء عليها ببذل الجهود والتكاتف.
 
وقال: المبادرة التي أقدمت عليها المملكة خطوة ذكية؛ لأن جمع العلماء والباحثين المهتمين بأبحاث (كورونا)، وكذلك جمع الشركات المتخصصة من أنحاء العالم والتنسيق بينها عمل كبير، معربًا عن تفاؤله بجهود المملكة، حتى لا يطول الوقت لتطوير اللقاح.
 
من جانبه، قال الدكتور فهد بن ناصر المجحدي المتخصص في علم الفيروسات بجامعة الملك سعود: إن انعقاد المؤتمر العالمي لأبحاث لقاح فيروس (كورونا) بادرة تحسب لوزارة الصحة، بالتعاون مع وزارة الزراعة ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.
 
وأضاف: المؤتمر بادرة رائعة ونقلة نوعية نحو تأصيل البحث العلمي في المملكة وتطويره، فيجب تطوير البنى التحتية المتقدمة في الوزارات والجهات الحكومية الأخرى ذات الاختصاص في التعامل مع الأوبئة، كذلك قد يتطلب الأمر إيجاد اتفاقية عمل بين أكثر من جهة للتصدي والتغلب على المشكلات الطارئة كما هو الحاصل في الاتفاقية البحثية بين وزارتي الصحة والزراعة، برعاية مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.
 
وبيَّن أن المؤتمر بداية جيدة تحتاج خطوات أخرى أكبر، فالعمل قائم بشكل مكثف لتطوير لقاحات خاصة بفيروس (كورونا) المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية على المستوى العالمي، وهناك بالفعل العديد من اللقاحات التي ما زالت في مرحلة التجارب الإكلينيكية التي تتطلب بعض الوقت حتي تحقق أهدافها للخروج بلقاح آمن وفعال يحمي من الإصابة بهذا الفيروس.
 
وأوضح: إننا نحتاج إلى التعامل مع المشكلة بواقعية، فالمرض الناتج من الإصابة بفيروس (كورونا) في الإنسان يختلف عنه في الإبل، حيث أعطى الله الإبل الكثير من الخصائص التي تجعلها مختلفة عن باقي الحيوانات في طبيعة الأمراض التي تصيبها، وما زالت الدراسات الوبائية شحيحة في معرفة آلية انتقال المرض وانتشاره.
 
من جهته، وصف استشاري أمراض الحساسية والمناعة للأطفال الدكتور صالح المحسن تحضير لقاح ضد فيروس (كورونا) بأنه مشروع ضخم؛ ولكن العمل الجاد والجهود الكبيرة، والخطوات التي تخطوها الوزارة بتعاونها مع الجهات ذات العلاقة محليًّا وعالميًّا هي في الطريق الصحيح، ومنها تفعيل القطاع الخاص للتوصل لإنتاج لقاح فاعل، مثمنًا مبادرة الوزارة في تنظيم مؤتمر عالمي لأبحاث لقاح فيروس (كورونا).
 
وأشار إلى أن الحضور والمشاركة مميزة وفاعلة من علماء لهم باع طويل قاموا بدراسات وأبحاث تم نشرها في مجلات علمية رصينة وبعضها في طريقه للنشر، موضحًا أن التقدم باتجاه تحقيق الهدف يحتاج مزيدًا من العمل الجاد، وإيجاد بنى تحتية بحثية، ودعم الباحثين، والاستفادة من الخبرات المحلية والعالمية.
 



تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 04 صفر 1437 هـ 12:33 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©