أخبار الوزارة
د.الحواسي يثمّن توجيه خادم الحرمين الشريفين بدعم وزارة الصحة الفلسطينية
07 شوال 1435
أكد معالي نائب وزير الصحة للشؤون الصحية الدكتور منصور بن ناصر الحواسي أن الكلمة الضافية لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز – يحفظه الله – للأمتين العربية والإسلامية تعد منهاج عمل ونبراسًا مضيئًا؛ نظرًا لما يشهده العالم من ظروف حالية.

وأشار معاليه إلى أن خادم الحرمين الشريفين – رعاه الله – قد شخّص حال هذه الفئات الضالة وما يجتريها من غلو باسم الدين، والدين منهم براء، مشوّهين بذلك الصورة الحقيقية للإسلام والمسلمين، والذين يقتلون النفس التي حرم الله قتلها ويمثّلون بها ويتباهون بنشرها.

وبيّن معاليه أن الكلمة تعبر عن حرص خادم الحرمين الشريفين وغيرته - وفقه الله - على الإسلام، فاستدل - أيده الله - بالآيات القرآنية الحقة، وخاطب – وفقه الله – قادة وعلماء الأمة الإسلامية لأداء واجبهم تجاه الحق، وأن يقفوا في وجه من يحاولون اختطاف الإسلام وتقديمه للعالم بأنه دين تطرف وكراهية وإرهاب.

وثمّن معاليه اهتمام خادم الحرمين الشريفين – أيده الله – واستشعاره ما تواجهه الدول العربية والإسلامية من غلو إرهابي باسم الإسلام؛ فدعا - وفقه الله - منذ عشر سنوات لإنشاء مركز دولي لمكافحة الإرهاب، الذي حظي بتأييد العالم بهدف التنسيق الأمثل بين الدول.

وأشاد بحرص مقام خادم الحرمين الشريفين - يحفظه الله - على التأكيد لكل الذين تخاذلوا أو يتخاذلون عن أداء مسؤولياتهم التاريخية ضد الإرهاب من أجل مصالح وقتية أو مخططات مشبوهة بأنهم سيكونون أول ضحاياه.

كما أشاد بكلمة خادم الحرمين الشريفين بشأن ما يحدث في فلسطين من شجب وتنديد لسفك الدماء، وأن ما يتم هو جرائم حرب ضد الإنسانية دون وازع إنساني أو أخلاقي.

وثمّن معاليه توجيه خادم الحرمين الشريفين - يحفظه الله - بدعم وزارة الصحة الفلسطينية بمبلغ مليون ريال لتوفير الاحتياجات العاجلة من الأدوية والمستلزمات الطبية للإخوة الفلسطينيين، والتي تأتي امتدادًا للدعم السابق للهلال الأحمر الفلسطيني بمبلغ (200) مليون ريال.



تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 08 شوال 1435 هـ 09:31 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©