أخبار الوزارة
نصائح غذائية لفصل الصيف
11 شعبان 1435
اعتبرت أخصائية التغذية بالمركز الوطني للإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة الأستاذة بشرى الربيعة أن "الاحتياجات الغذائية الأساسية لا تتغير أو تتبدل في فصل الصيف بحسب الاعتقاد السائد لدى البعض، وأنه لا بد من اتباع قاعدة عامة لجميع المواسم، وهي أن تكون الوجبات الغذائية اليومية ذات سعرات حرارية متوافقة مع احتياج كل شخص، وأن تكون قيمتها الغذائية عالية".
 
جاء ذلك ضمن فعاليات الحملة التوعوية الصحية لصيف هذا العام التي أطلقتها وزارة الصحة يوم أمس الأحد من خلال استقبال أسئلة الجمهور على الهاتف المجاني للمركز الوطني للإعلام والتوعية الصحية 8002494444، وحساب وزارة الصحة على تويتر @saudimoh, لتزويد المتصلين بالنصائح الطبية والإرشادات التوعوية، بهدف رفع نسبة المعرفة وتغيير الممارسات غير الصحية أثناء فترة الإجازة والصيف، وتشجيع تبني السلوكيات الصحية، والتأكيد على أهمية اتباع الأنماط الصحية السليمة للوصول إلى صحة أفضل، ومن أهمها التغذية الصحية والنشاط البدني، وتجنب انتقال الأمراض والعدوى، خاصة التسمم الغذائي الذي ينتشر صيفًا.
 
كما أشارت الربيعة إلى أن ما يجب التركيز عليه في فصل الصيف هو (تعديل نظامنا الغذائي بحيث يتواءم مع متطلبات الجسم في الصيف، وتناول وجبات صغيرة ذات سعرات حرارية معتدلة ومغذية قليلة الدهون والسكريات والأملاح تحتوي على الأطعمة الطازجة سهلة التحضير والطهو، وأيضًا شرب الماء بكميات كافية وتناول السوائل، وبدلاً من إهمال إحدى الوجبات كالإفطار يكون علينا تناولها متأخرًا".
 
وأبانت أخصائية التغذية أن "المعجنات الخفيفة وأنواع المعكرونة والخضراوات الطازجة، واللحوم البيضاء والأطعمة الباردة أو التي تعطي الإحساس بالبرودة الخالية من الدهون والشحوم كالدواجن والأسماك هي بدائل جيدة وصحية مقارنة بالوجبات الثقيلة من الطعام الدسم المليء بالدهون والبهارات، والذي يسبب عسر الهضم، وكذلك تناول السلطة بأنواعها، مع تقليل الصلصات الدسمة المعتمدة على المايونيز واستبدالها بالأعشاب والخل والليمون ومنتجات الألبان الطازجة والزبادي، كما أن سلطة الفاكهة المنوعة الطازجة المضاف لها قليل من العسل والعصائر الطازجة تغني عن الآيس كريم والحلويات والعصائر المعلبة ذات التركيز العالي من السكريات والفطائر والكيك والمشروبات الغازية، والتي ترفع حرارة الجسم وتزيد من السعرات المتناولة وتزيد العطش".

كما شجعت الربيعة على أن "الاستفادة من خيرات الصيف ومنتجاته من الخضراوات والفواكه الطازجة والتي تطفئ العطش وتحتوي على الأملاح والفيتامينات والسوائل تعوض الجسم عما فقده وتمده بالطاقة وتقوي جهازه المناعي، وهو ما يحتاجه الجسم لمقاومة العدوى والتسمم الغذائي الذي ينتشر صيفًا؛ بسبب كثرة التعرض لملوثات الغذاء وارتفاع درجة الحرارة وسرعة نمو البكتيريا، وكثرة انتشار الحشرات، وكذلك كثرة ارتياد المطاعم، والتي تعتمد على الأطعمة المثلجة أو المواد السريعة التلوث كالمايونيز والأطعمة المكشوفة كاللحوم المشوية، وعدم تعريضها لقدر جيد من الحرارة ليتم نضجها، ومن المفيد تناول الأعشاب والأطعمة التي تعمل على تطهير الجهاز الهضمي مثل الثوم النيئ والليمون والبرتقال والنعناع والعرقسوس والتمر الهندي والكركديه، حيث تساعد هذه المشروبات في القضاء على الميكروبات التي تصيب الجهاز الهضمي".
 



آخر تعديل : 12 شعبان 1435 هـ 09:07 ص
عدد القراءات :

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©