أخبار الوزارة

د.خشيم يلتقي وفدًا من كبار محرري أهم وسائل الإعلام الأمريكية

التقى معالي نائب وزير الصحة للتخطيط والتطوير د.محمد خشيم بمكتب معاليه في الوزارة صباح أمس الثلاثاء وفدًا يضم عددًا من كبار محرري أهم وسائل الإعلام الأمريكية الذي يزور المملكة حاليًا بهدف التعرف على قيم وثقافة المجتمع السعودي وذلك ضمن برنامج (مشروع التقارير العالمية) الذي تديره جامعة جونز هويكنز.

وقد أطلع معالي د.خشيم الوفد على تقرير عن الخدمات الصحية في المملكة بشقيها الوقائي والعلاجي والبرامج التي تنفذها الوزارة لتوفير الرعاية الصحية كما أطلعهم معاليه على الخطة الاستراتيجية لوزارة الصحة للعشر سنوات المقبلة، وكذلك المشروع الوطني للرعاية الصحية المتكاملة والشاملة.

وقدم معاليه للوفد شرحًا وافيًا عن الصعوبات والتحديات التي تواجه مخططي الخدمات الصحية في المملكة ومن أبرزها اتساع المساحة الجغرافية للمملكة، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة الإصابة بالأمراض غير المعدية. مبينًا لهم الجهود التي تبذلها الوزارة في المجالات الوقائية والتوعوية والتثقيف والخدمات العلاجية التي تقدم للمواطنين والمقيمين، حيث يوجد لدى الوزارة حاليًا (249) مستشفى تضم (34370) سريرًا، بالإضافة إلى (3) مستشفيات تخصصية للعيون و(2094) مركز رعاية صحية أولية، وكذلك (9) مراكز لجراحة القلب، كما بلغ عدد المشاريع الصحية الإنشائية للوزارة (188) مشروعًا منها (95) مستشفى تخصصيًا وعامًا وولادة وأطفال وصحة نفسية بالإضافة إلى إنشاء (21) برجًا طبيًا وإعادة البنية التحتية لـ44 مشروعًا وإنشاء (11) مركزًا للأسنان و(13) مختبرًا طبيًا و(4) مراكز للسكر.

عقب ذلك استعرض وكيل الوزارة للصحة العامة د.زياد ميمش إنجازات وبرامج المملكة الوقائية وأنشطتها في موسمي الحج والعمرة. كما قدم للوفد شرحًا حول مبادرات الوزارة الرائدة ودورها في تطوير الاشتراطات الصحية للحج، والتي يتم تزويد كافة الدول وبعثات الحج الصحية بها، بالإضافة إلى استعراض شراكة الوزارة مع أهم المراكز والجامعات العالمية في مجال مكافحة الأمراض المعدية مثل مركز مكافحة الأمراض المعدية بالولايات المتحدة الأمريكية (CDC) وأيضًا شراكات الوزارة الاستراتيجية مع أهم وأكبر الجامعات عالميًا.

وقد أثنى أعضاء الوفد على الجهود التي تبذلها وزارة الصحة لتطوير الخدمات الصحية والارتقاء بمستويات الأداء وأبدوا إعجابهم بما اطلعوا عليه من خطط وبرامج صحية متميزة، كما أبدوا رغبتهم في الاطلاع على تجربة المملكة الرائدة في إدارة طب الحشود وتحديد أهم النقاط في هذا المجال للاستفادة منها خلال تنظيم أولمبياد لندن هذا العام وقد أجابهم معالي د.خشيم بأن من أهم النقاط وجود استراتيجية صحية واضحة المعالم للتعامل مع الأحداث وكذلك الاهتمام بإعداد واختيار الرسائل الصحية والتوعوية المناسبة إضافة إلى أهمية وجود خبراء ومختصين في مجال الصحة العامة.

جدير بالذكر أن الوفد يضم محررين من دورية سياسة العالم ومطبوعة علماء الذرة وصحيفة كريستيان ساينس مونيتر وصحيفة نيويورك تايمز ووكالة رويترز للأنباء وصحيفة إنترناشونال هيرالد تريبيون ومحطة الإذاعة الوطنية NPR وموقع أخبار المرأة الالكتروني ومجلة ناشونال ريفيو ومحطة الإذاعة الوطنية وصحيفة يو إس توداي ومجلة الشؤون الخارجية ومشروع التقارير العالمية.




آخر تعديل : 18 جمادى الثانية 1433 هـ 02:41 م
عدد القراءات :

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©