أخبار الوزارة
اختيار معالي وزير الصحة رئيسًا للمجلس التنفيذي لوزراء الصحة العرب
في خطوة رائدة نحو مزيد من التميز وتقديرًا لمكانة المملكة العربية السعودية في المحفل الدولي، انتخب بالإجماع معالي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة وزير الصحة السعودي لرئاسة المجلس التنفيذي لوزراء الصحة العرب، وذلك خلال اجتماعات وزراء الصحة بالدول العربية في جنيف، والذين يحضرون حاليًا لتنسيق المواقف العربية أمام أعمال الجمعية العمومية لمنظمة الصحة العالمية، والتي بدأت أعمال دورتها الـ64 أمس وتستمر حتى 24 مايو الجاري. 

ويعد مجلس وزراء الصحة العرب أول مجلس وزاري متخصص نشأ في نطاق جامعة الدول العربية عام 1975م، وذلك إيمانًا من قادة الدول العربية بضرورة توحيد الجهود العربية في مجال توفير أفضل الخدمات الصحية لجميع مواطني الأمة العربية، وقد تبعه إنشاء العديد من المجالس الوزارية المتخصصة المماثلة في مجالات الشؤون الاجتماعية والشباب والإسكان والنقل والداخلية والعدل.

وتشارك المملكة العربية السعودية ممثلة في وزارة الصحة في اجتماعات الدورة الرابعة والستين لمؤتمر جمعية الصحة العالمية في جنيف بسويسرا؛ حيث يترأس وفد المملكة للاجتماع وكيل وزرة الصحة للشئون التنفيذية الدكتور منصور بن ناصر الحواس. كما يضم الوفد وكيل الوزارة المساعد للطب الوقائي الدكتور زياد بن أحمد ميمش والمشرف العام على الإدارة العامة للعلاقات الدولية الدكتورة عفاف بنت سميحان الشمري واستشاري الأمراض المعدية بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتور فهد بن عبد العزيز الربيعة واستشارية الأمراض المعدية بمستشفى القوات المسلحة الدكتورة مشيرة بنت عبدالعزيز العناني.

وتناقش اجتماعات الدورة الرابعة والستين لمؤتمر جمعية الصحة العالمية الموضوعات المطروحة على جدول الأعمال، بالإضافة إلى المسائل المرتبطة بالميزانية والإدارة والتسيير الإداري في المنظمة العالمية. ومن المقرر مناقشة العديد من الموضوعات من خلال لجنتين تتناول الأولى مستقبل تمويل المنظمة الدولية والتأهب لمواجهة الأنفلونزا الجائحة ودور المنظمة في متابعة الأهداف الإنمائية للألفية وسبل تعزيز النظم الصحية، واستئصال الجدري إلى جانب آلية مكافحة والوقاية من الكوليرا والملاريا والأمراض غير السارية ومكافحتها.

هذا وقد اتفق وزراء الصحة العرب خلال اجتماعهم التنسيقي أمس على دعم مشروعات القرارات التي تطرح للتصويت في الجمعية العالمية للصحة ومنها مشروعات قرارات خاصة بمعاناة السكان الصحية في الأراضي الفلسطينية المحتلة وكذلك قرار يندد بالإجراءات الصحية الإسرائيلية وعدم سماحها بوصول الرعاية الطبية لمن يحتاج إليها وقرار حول الأوضاع الصحية المتردية للسكان في ليبيا وكذلك مشروع قرار خاص بتوحيد الجهود في مجال الصحة بالنسبة لشمال وجنوب السودان. 

جدير بالذكر أن النظام الأساسي لمجلس وزراء الصحة العرب حدد أهداف المجلس في تنمية التعاون العربي في الشؤون الصحية وخاصة العمل على توفير الخدمات الصحية الأساسية سيرًا نحو تحقيق الرفاهية الصحية وتوحيد الإمكانات المتوافرة للمواطن العربي والتعاون والتكامل بين الدول العربية في هذا المجال بالإضافة إلى دراسة المشاكل الصحية في الوطن العربي والعمل على وضع الحلول المناسبة لها. واتخاذ الوسائل الكفيلة بتقديم المعونات العاجلة للدول العربية الأعضاء في مجالات الطوارئ والأوبئة والحرب مع اعتماد خطة موحدة قابلة للتنفيذ العاجل. كما يهدف المجلس إلى وضع خطة موحدة للتعاون في مكافحة الأمراض الوبائية ورصد انتقالها من بلد إلى آخر بصورة مستمرة بتبليغ الدول الأعضاء عند ظهور أول إصابة. كما نص النظام على القيام بالأبحاث الطبية الخاصة بمكافحة واستئصال الأمراض المتوطنة في الوطن العربي بتشجيع الدراسات والأبحاث والاجتماعات العلمية التي تحقق ذلك، والعمل على رفع الوعي الصحي للمواطن العربي بجميع الوسائل الممكنة مع تطوير برامج الثقافة والتوجيه الصحي بحيث تتناسب مع مختلف فئات المواطنين. كما يهدف إلى تبادل المنح الدراسية في جميع مجالات التعليم والتدريب الصحي، وتشجيع تبادل العاملين في الحقل الطبي والصحي على جميع المستويات والفئات مع توثيق التعاون بين الهيئات والجمعيات المعنية بالشؤون الصحية، والعمل على توحيد الكلمة العربية في المجالات الدولية والتعامل مع مختلف المنظمات والهيئات الدولية بأسلوب موحد يهدف إلى حل المشكلات الصحية في البلاد العربية بوجه خاص، والعمل على توحيد التشريعات ونظم الإدارة الصحية والمصطلحات الطبية العربية، والعمل على تطوير وتوحيد نظم التعليم الطبي والصحي في مختلف كليات الطب والمعاهد والمدارس الصحية.



تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 14 جمادى الثانية 1432 هـ 09:19 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©