الأيام الصحية لعام 2013
اليوم العالمي للملاريا
مقدمة:
الملاريا مرض يسببه طفيل يدعى (البلازموديوم)، وينتقل ذلك الطفيل إلى جسم الإنسان عن طريق لدغات البعوض الحاملة له، ثم يشرع في التكاثر في الكبد، ويغزو الكريات الحمراء بعد ذلك. من أعراض الملاريا الحمى والصداع والتقيؤ. وتظهر تلك الأعراض - عادة - بعد مضي 10 أيام إلى 15 يومًا من التعرض للدغ البعوض، ويمكن للملاريا - إذا لم تُعالج - أن تهدد حياة المصاب بها بسرعة من خلال عرقلة عملية تزويد الأعضاء الحيوية بالدم. وقد اكتسب الطفيلي المسبب للملاريا في كثير من أنحاء العالم القدرة على مقاومة عدد من الأدوية المضادة له.
ويعد اليوم العالمي للملاريا مناسبة جيدة للاعتراف بالجهود التي تُبذل على الصعيد العالمي؛ من أجل مكافحة الملاريا بفعالية؛ حيث يُفعل اليوم في 25 إبريل من كل عام  تحت شعار (استثمار المستقبل.. محاربة الملاريا). ويركز هذا العام على التدخلات الرامية إلى مكافحة الملاريا خلال الثلاث سنوات المقبلة، وتوفير العلاج الناجح، وحث الفئات المعرضة للمرض على استخدام الناموسيات المعالجة بمبيدات الحشرات، والرش داخل المباني باستخدام مبيد الحشرات؛ من أجل مكافحة نواقل الحشرات.
  
الوضع الوبائي للملاريا:
 
عالميًّا:
في عام 2010، واجه نحو 3.3 مليار نسمة (نصف سكان العالم تقريبًا) مخاطر الإصابة بالملاريا، ونتيجة لذلك يشهد كل عام وقوع نحو 216 مليون حالة من هذا المرض يؤدي ما يقارب 655000 حالة منها إلى الوفاة. جدير بالذكر أن سكان المناطق الفقيرة  هم أكثر الفئات تعرّضًا لمخاطر هذا المرض. 

محليًّا:
في عام 2011م تم تسجيل 2788 حالة إصابة بالملاريا منها 69 حالة محلية (بنسبة 2.4% من مجمل الحالات المسجلة)، وبمعدل إصابة  0.44 إصابة لكل 100.000 نسمة من السكان، وقد تم تسجيل الحالات المحلية من منطقتي جازان وعسير، وحالة واحدة من القنفذة فقط (59 حالة من جازان و9 حالات من عسير وحالة واحدة من القنفذة).
 
تركز إستراتيجية مكافحة الملاريا في المملكة العربية السعودية على المحاور التالية:
  1. عمليات الرش البؤري بالمملكة لمكافحة اليرقات في أماكن التوالد، خاصة في مواقع نقل العدوى والمناطق عالية الوبائية.
  2. رش المنازل بالمبيد ذي الأثر الباقي، ويتم ذلك في مناطق الملاريا ذات الوبائية العالية.
  3. الرش الفراغي: ويستخدم الرش بالرذاذ المتناهي الصغر والرش الضبابي داخل الغرف وخارجها كوسيلة سريعة لتقليل كثافة البعوض في المناطق التي تزداد فيها حالات الملاريا.
  4. استخدام وسائل المكافحة الميكانيكية للحد من أماكن توالد البعوض.
  5.  توزيع الناموسيات المشبعة بالمبيد للمجموعات الأكثر تعرضًا.
  6. تكثيف برامج التوعية الصحية.

التاريخ المعتمد:
عالميًّا: 25 إبريل 2013م.
محليًّا:  15  جمادى الآخرة 1434هـ.

 
موضوع اليوم العالمي للملاريا 2013م:
 
(استثمار المستقبل.. محاربة الملاريا)
 
الفئة المستهدفة:
  • مرضى الملاريا.
  • أهالي المصابين والمحيطين بهم.
  • صانعو القرارات الصحية.
  • المهنيون الصحيون والجمعيات والمنظمات الصحية.
  • عامة المجتمع.
الرسائل الصحية لليوم العالمي للملاريا 2013م:
يمثّل يوم الملاريا العالمي الذي حددته جمعية الصحة العالمية في دورتها الستين في مايو 2007م مناسبة للاعتراف بالجهود التي تُبذل على الصعيد العالمي؛ من أجل مكافحة الملاريا بفعالية، وهو أيضًا مناسبة:  
  • أمام البلدان في الأقاليم المتضرّرة لاستخلاص الدروس من تجارب البلدان الأخرى، ودعم بعضها البعض فيما تبذله من جهود.
  • أمام الجهات المانحة الجديدة للانضمام إلى شراكة عالمية لمكافحة الملاريا. 
  • أمام مؤسسات البحث والمؤسسات الأكاديمية لتبيان إنجازاتها العلمية للخبراء وعامة الناس على حد سواء.
  • أمام الهيئات الشريكة الدولية والشركات والمؤسسات لإبراز جهودها وبلورة أساليب تعزيز النُهج التي أثبتت فعاليتها.
شعار اليوم العالمي للملاريا 2013م:
 
 
 مراجع ومواقع الإنترنت التي يمكن الرجوع إليها:

لمزيد من الاطلاع

 
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 14 جمادى الثانية 1434 هـ 02:34 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©