الأيام الصحية لعام 2009
اليوم العالمي للغذاء
مقدمة:
 
تحتفل دول العالم في السادس عشرمن أكتوبر من كل عام باليوم العالمي للغذاء . وهو اليوم الموافق لذكرى تأسيس منظمة الأغذية والزراعة ( الفاو ) التي تأسست في 16 أكتوبر 1945 م..

ويهدف الاحتفال بهذا اليوم لنشر الوعي بأحقية كل فرد في الغذاء وأهمية الغذاء للحياة حياة كريمة وتعريف الشعوب بالمجاعات وحالات نقص الغذاء التي تحدث في العالم في بعض الدول الفقيرة وحثهم على المشاركة في محاولة القضاء على الفقر.
 
التاريخ المعتمد عالميا:  16 / 10 أكتوبر / 2009
التاريخ المحلي:           27 / 10 / 1430هـ
 
  (Themes) موضوع اليوم العالمي:
 
" تحقيق الأمن الغذائي في وقت الأزمات "
 
الأزمات:
 
 تشمل الازمات الحروب والأزمات السياسية والآفات والأمراض وتغيرات المناخ مثل الجفاف والفيضانات والأعاصير،ارتفاع معدلات درجات الحرارة, وزيادة تركز غاز ثاني أكسيد الكربون وانتشار الأعشاب الطفيلية
 
الفئة المستهدفة:
 
  • الهيئات العامة والجمعيات المتخصصة بالغذاء  ( الهيئة العامة للغذاء والدواء ، الجمعية السعودية لسلامة الغذاء ) .
  • وزارة الزراعة والمياه .
  • جمعية حماية المستهلك
  • الأهداف والرسائل العامة لليوم العالمي:
  • يعرف الأمن الغذائي بأنه حصول جميع الناس في جميع الأوقات بما فيها أوقات الأزمات على ما يكفيهم من غذاء ملائم من الناحية التغذوية وآمن الجودة وبكمية كافية ومتنوع .
  • تهيئة الظروف التي يمكن في ظلها ضمان الغذاء لجميع الناس الذي يحتاجونه والتمتع بالتغذية الجيدة بطريقة كريمة ودائمة.
  • يتأثر الأمن الغذائي بعدد من العوامل من بينها الإمدادات الغذائية، والحصول على العمل، وبعض الخدمات الأساسية مثل مرافق التعليم، والصحة، والإصحاح، والمياه النظيفة، والمسكن الآمن.
  • يعتبر الفقر والظلم الاجتماعي ونقص التعليم من الأسباب الرئيسية للجوع وسوء التغذية، أمام الحصول على الأمن الغذائي

يقوم الأمن الغذائي على ثلاثة أعمدة أساسية هي: توافر الأغذية، والقدرة على الحصول عليها، واستخدامها:

    1. توافر الأغذية يعنى ضرورة إنتاج كميات كافية من الأغذية السليمة والجيدة النوعية أو استيرادها.
    2. توافر فرص الحصول على الأغذية يعنى ضرورة أن توزع وتتوافر محليا وأن تكون في متناول يد جميع الناس.
    3. وضرورة استخدام الأغذية بأفضل طريقة ممكنة لكي يتمتع كل فرد بالصحة والتغذية الجيدة (من حيث الكمية والنوعية والتنوع حسب احتياجات كل فرد).
  • تحقيق الأمن الغذائي المحلي يتطلب من كل بلد أن يكون قادرا على إنتاج أو استيراد الأغذية التي يحتاجها وأن يكون قادرا على تخزينها وتوزيعها وضمان الحصول عليها بصورة منصفة.
  • لتحقق الأسرة الأمن الغذائي ،لا بد أن تمتلك الوسائل والمادة والأمن والأمان لإنتاج أو شراء الأغذية التي تحتاجها وأن يكون لديها الوقت والمعارف لضمان تلبية الاحتياجات التغذوية لجميع أفراد الأسرة طوال العام.
  • الأنماط الغذائية والوعي المتزايد للجمهور بقضايا جودة الأغذية وسلامتها.
(Logo) شعار اليوم العالمي:
 
 

 
مراجع ومواقع الانترنت التي يمكن الرجوع إليها:
​​​
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 19 جمادى الثانية 1436 هـ 03:10 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©