أخبار الوزارة
اجتماع الهيئة التنفيذية لمجلس وزراء الصحة الخليجي يشيد بجهود وزارة الصحة في توفير بيئة صحية آمنة للحجاج
تقدم البروفيسور توفيق بن أحمد خوجة المدير العام للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون الخليجي إلى خادم الحرمين الشريفين والأسرة الحاكمة وللمملكة العربية السعودية حكومة وشعباً بأسمى آيات التهاني بمناسبة نجاح موسم حج لعام 1432هـ وما شهدته كافة الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام من قفزة نوعية وجودة عالية في مستوى الخدمات، مشيدا بجهود القائمين على الخدمات الصحية وبالأخص وزارة الصحة وعلى رأسها معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة في توفير بيئة صحية آمنة لحجاج بيت الله الحرام تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين حفظه الله.

وخلال ترؤسه للاجتماع الدوري الخامس والسبعين للهيئة التنفيذية للمجلس الذي بدأ انعقاده يوم أمس ويستمر على مدار ثلاثة أيام بمقر المجلس بالرياض، أعرب البروفيسور توفيق خوجة عن شكره لمعالي الدكتور عبد اللطيف الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، على مشاركته في الاجتماع، مشيراً إلى أنها المرة الأولى من نوعها التي يشارك فيها الأمين العام في اجتماعات المجلس التنفيذي.

وقال البروفيسور توفيق خوجة إن الاجتماع يستهدف تنسيق وتوحيد الجهود الخليجية في مواجهة الأمراض والأوبئة ووضع النظم الصحية في مسارها الصحيح، ضمن أطر خليجية تسهم في تحقيق الرفاهية الصحية للمواطن الخليجي, بالإضافة إلى تعزيز العمل الصحي الخليجي المشترك للوصول إلى مجتمع صحي وسليم.
وأوضح البروفيسور خوجه أن الهيئة التنفيذية ناقشت عدداً من الموضوعات التنظيمية من أبرزها صندوق الائتمان المودع، والبحوث، والموقف المالي للصندوق حتى تاريخه، إلى جانب سبل تعزيز نظم المعلومات الصحية كالربط الإلكتروني لمراكز المعلومات بين دول المجلس والمكتب التنفيذي والبطاقة الذكية.

وبيّن خوجه أن الاجتماع طرح على جدول أعماله أكثر من 30 بنداً كلها ذات أولوية وذات أهمية فيما يخص الأمن الصحي الخليجي في مجالات متعددة خاصةً فيما يتعلق بمكافحة الأمراض غير المعدية، وجودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى، وتسجيل ومكافحة السرطان، والطب البديل والتكميلي، والصحة النفسية، وهشاشة العظام، والمسح الصحي العالمي، وزراعة الأعضاء، والصحة المهنية، والتوعية والإعلام الصحي، والرعاية التمريضية بدول المجلس، والفحص الطبي على العمالة الوافدة، ووثيقة الرياض للمبادرة السعودية لمكافحة مرض الإيدز بدول مجلس التعاون، ودعم الصندوق العالمي للسل والملاريا والإيدز.

ولفت خوجه الانتباه إلى أن الاجتماع ناقش عدداً من الموضوعات الفنية الأخرى كآلية تنمية القيادات الصحية في دول مجلس التعاون، والشراء الموحد للمستحضرات الصيدلانية، ولوازم تجهيز المستشفيات، ولوازم الكلية الصناعية ومناقصة الملبوسات والكساوي، ولوازم رعاية الفم والأسنان، ولوازم المختبرات الطبية، وخدمات نقل الدم، ولوازم جراحة القلب والأوعية الدموية والأشعة التداخلية، ولوازم جراحة العظام والعمود الفقري، ولوازم التأهيل الطبي، بالإضافة إلى التسجيل الدوائي المركزي، وتسعيرة الدواء، وتوسعة مبنى المكتب التنفيذي وغيرها من الموضوعات الإدارية والمالية والتنظيمية الأخرى.

وتابع د. خوجة مضيفاً أن الاجتماع ناقش ترتيبات المؤتمر الثاني والسبعين لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون والذي تستضيفه بمشيئة الله سلطنة عمان خلال الفترة من 10 -11 صفر 1433هـ الموافق 4-5 يناير  2012م، مشيراً إلى أن أعضاء الهيئة التنفيذية سيقومون بإقرار جدول الأعمال المقترح عرضه على معالي الوزراء.

وخلال الاجتماع رفع البروفيسور توفيق بن أحمد خوجة باسمه وباسم جميع منسوبي مجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون ومكتبه التنفيذي أحر التعازي وأصدق المواساة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية وإلى حكومة المملكة العربية السعودية والشعب السعودي الأبي في وفاة  صاحب السمو الملكي الأمير/ سلطان بن عبد العزيز - ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام - رحمه الله.

كما رفع خوجه إلى صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز أطيب التهاني والتبريكات بمناسبة اختيار سموه الكريم سلمه الله ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء ووزيراً للداخلية بالمملكة العربية السعودية.
وقد أعرب الدكتور خوجة عن ترحيبه الكبير بأعضاء الهيئة التنفيذية لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون ضيوف أعزاء على المملكة العربية السعودية والمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون داعياً الله لهم بالتوفيق والسداد في هذا الاجتماع والخروج بتوصيات بناءة تلبي طموحات وتطلعات ولاة الأمر يحفظهم الله.



تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 19 ذو الحجة 1432 هـ 01:32 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©