الأيام الصحية لعام 2020
اليوم العالمي للصحة النفسية

إن الصحة النفسية جزء مهم لا يتجزأ من الصحة العامة، ولا تكتمل الصحة دون الصحة النفسية. وتشمل السلامة العاطفية، والنفسية، والاجتماعية التي تؤثر في طريقة التفكير، والشعور، والعمل، والتواصل مع الآخرين. كما أنها تساعد على تحديد كيفية التعامل مع الإجهاد والضغوط، واتخاذ قرارات صائبة. فالصحة النفسية مهمة في كل مرحلة من مراحل الحياة، من الطفولة والمراهقة حتى مرحلة البلوغ والشيخوخة. 
يتم الاحتفال باليوم العالمي للصحة النفسية في 10 أكتوبر من كل عام؛ بهدف رفع مستوى الوعي بقضايا الصحة النفسية حول العالم، وتكريس الجهود لدعم الصحة النفسية.

حقائق:
  • ​مشاكل الصحة العقلية هي أحد الأسباب الرئيسة لزياده عبء المرض العام في جميع أنحاء العالم.
  • يُذكر أن مشاكل الصحة العقلية والسلوكية مثل: الاكتئاب، والقلق، وتعاطي المخدرات، هي الدوافع الرئيسة للإعاقة في جميع أنحاء العالم، وتتسبب في أكثر من 40 مليون سنة من الإعاقة في سن 20 إلى 29 عامًا.
  • تشير التقديرات إلى أن 1 من كل 6 أشخاص الأسبوع الماضي عانوا مشكلة نفسية شائعة. 
  • إن ممارسة النشاط البدني وتمارين الاسترخاء، والابتعاد عن الضغوط، ومرافقة الإيجابيين، وطلب المساعدة عند الحاجة، يعزز الصحة النفسية، ويرفع جودة الحياة. 
أهداف اليوم العالمي:
  • ​رفع الوعي بمشكلات الصحة النفسية حول العالم.
  • تكريس وتفعيل الجهود لدعم الصحة النفسية، وتقليل الوصمة المجتمعية. 
  • توفير خدمات الصحة النفسية، والرعاية الاجتماعية الشاملة والمتكاملة في البيئات المجتمعية.
  • توجيه مزيد من الاهتمام لموضوعات الصحة، والمشكلات النفسية.
تاريخ اليوم العالمي:
عالميًّا: 2020/10/10م.
محليًّا: 1442/2/23هـ.




تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 01 ذو القعدة 1441 هـ 03:58 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©