إصدارات وتقارير الوزارة

تقرير إعلامي عن خدمات وزارة الصحة لحج عام 1433هـ
أكملت وزارة الصحة كافة الإجراءات والتجهيزات لضمان سلامة الحج والحجيج وتقديم كافة الخدمات لحجاج بيت الله الحرام (الوقائية والعلاجية والإسعافية) على أعلى المستويات لحجاج بيت الله الحرام، وذلك من خلال العديد من المرافق الصحية المنتشرة بمناطق المملكة ابتداءً من المداخل الرئيسة للمملكة، مرورًا بمناطق الحج، وصولًا إلى المشاعر المقدسة والمدينة المنورة التي تم تجهيزها ودعمها بكافة احتياجاتها على مختلف المستويات الوقائية والتشخيصية والعلاجية والإسعافية والتوعوية، بالإضافة إلى الجانبين الإشرافي والإعلامي .
 
شعار الوزارة:
 
تهدف وزارة الصحة من خلال خطتها إلى تطبيق شعار (صحة ضيوف الرحمن لنا عنوان)، حيث يعطي القائمون عليها جل اهتمامهم وأولوياتهم لجميع الأعمال المتعلقة بتقديم خدمات صحية رائدة ومميزة خلال موسم الحج من خلال استراتيجية واضحة يتم تنفيذها على مراحل طبقًا للخطة المعمول بها على مدار العام بمراحلها المختلفة قبل بداية موسم الحج حتى نهايته، بما يضمن سلامة وصحة الحجاج وخلو موسم الحج من جميع الأمراض المعدية .
 
القوى العاملة المشاركة في تنفيذ خطة الوزارة:
 
أولاً: من وزارة الصحة:
 
تم تكليف (20) ألف مشارك في برنامج القوى العاملة من مختلف الفئات الطبية والفنية والإدارية في موسم الحج من جميع مناطق المملكة لتنفيذ الخطة التشغيلية لوزارة الصحة خلال موسم حج 1433هـ. كما تمت يادة القوى العاملة ببرنامج الطب الوقائي بالمدينة بعدد 107 وظائف ليكون مناظرًا للبرنامج المطبق في مكة المكرمة
 
 
ثانيًا: القوى العاملة الزائرة من داخل المملكة:
 
لقي برنامج القوى العاملة الزائرة نجاحًا كبيرًا خلال الأعوام الماضية، وتم هذا العام استقطاب عدد (320) مشاركًا من القوى العاملة في التخصصات النادرة من أطباء وفنيين لدعم المرافق الصحية بالعاصمة المقدسة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة على النحو التالي:
 
(115) استشاريًّا وأخصائيًّا من داخل المملكة:

عناية مركزة وتخدير (14 استشاريًّا، 22 أخصائيًّا، 8 مقيمين) طوارئ (16 استشاريًّا، 31 أخصائيًّا) قلب (13 استشاري قلب وقسطرة، 11 أخصائيًّا).
(205) فني قسطرة وعلاج تنفسي وتمريض عناية مركزة وطوارئ.
(40 فني قسطرة وأشعة قسطرة وتمريض قلب) (35 أخصائي وفني علاج تنفسي) (130 تمريض عناية مركزة وطوارئ) .
 
ثالثًا: مشاركة طلبة الكشافة:

(366) مشاركًا في تقديم الخدمات المساندة لعمل المرافق الصحية (280 في العاصمة المقدسة والمشاعر، و86 في المدينة المنورة.
 
رابعًا: تحفيز العمل التطوعي:

(50)  مشاركًا من طلبة وطالبات كليات الطب والكليات الصحية لتشجيعهم وتحفيزهم للمشاركة والعمل في موسم الحج.
 
الخدمات الوقائية:

تعمل الوزارة جاهدة على تطبيق شعار (الوقاية خير من العلاج) من خلال :
  • إحكام السيطرة على الموقف الوبائي للأمراض.
  • متابعة المستجدات والمتغيرات التي تطرأ على الوضع الصحي عالميًّا من خلال منظمة الصحة العالمية والهيئات الصحية الدولية.
  • تطبيق جميع الاشتراطات اللازمة على جميع القادمين لأداء فريضة الحج .
  • تطبيق برامج مكافحة العدوى بمستشفيات المشاعر المقدسة لتلافي حدوث أي مصادر للعدوى.
  • العمل على التخلص الآمن من النفايات الطبية بجميع المرافق الصحية بمناطق الحج
  • تشغيل 15 مركز مراقبة صحية بمنافذ الدخول بالمملكة البرية والجوية والبحرية بالقوى العاملة والتجهيزات والتطعيمات كخط الدفاع الأول لتطبيق الاشتراطات الصحية على جميع الحجاج القادمين لأداء فريضة الحج.
  • دعم برنامج الطب الوقائي بالمدينة بعدد 107 وظائف ليكون مناظرًا للبرنامج المعمول به في منطقة مكة المكرمة.
الخدمات العلاجية:

يتم تقديم الخدمات العلاجية طبقًا للخطة التشغيلية للوزارة من خلال المرافق الصحية الدائمة والموسمية بمناطق الحج من خلال:
  • 25 مستشفى (4 بمشعر عرفات، 4 بمنطقة منى، 7 بالعاصمة المقدسة، 9مستشفيات بالمدينة المنورة إضافة لمدينة الملك عبدالله الطبية) ويبلغ عدد أسرة التنويم بمستشفيات مناطق الحج نحو 5250 سريرًا (4200 سرير تنويم في الأقسام المختصة، 500 سرير عناية مركزة، 550 سرير طوارئ).
  • 141 مركزًا صحيًّا دائمًا وموسميًا في مناطق الحج (43 مركزًا صحيًّا بالعاصمة المقدسة، 80 مركزًا صحيًّا بالمشاعر المقدسة (46 منطقة عرفات، 6 ممر المشاة بمزدلفة، 28 منطقة منى) 12 مركزًا صحيًّا بالمدينة المنورة.
    وتركز الوزارة في خطتها التشغيلية على التوسع في تقديم الخدمات العلاجية في بعض التخصصات لخفض نسبة الوفيات الناتجة من بعض الأمراض وتوفير التجهيزات الطبية والقوى العاملة اللازمة للتعامل مع معظم الحالات المرضية للحد من تحويل الحالات المرضية إلى مستشفيات أخرى.
  • التوسع في برنامج القسطرة القلبية وعمليات جراحة القلب في مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة ومستشفيات مناطق الحج.
  • تطوير وتحسين الخدمات المقدمة في أقسام العناية المركزة بمستشفيات مناطق الحج باستخدام التقنيات الحديثة.
  • توفير أجهزة مناظير الجهاز الهضمي بجميع مستشفيات المشاعر المقدسة لعلاج الحالات دون تحويلها.
  • توفير أجهزة الغسيل الكلوي بمستشفيات المشاعر المقدسة للتعامل مع المرضى في المستشفيات دون تحويلهم

الخدمات الإسعافية والطارئة:

تشارك الوزارة جميع الجهات المشاركة في أعمال الطوارئ في الأعمال التالية :

  • الإعداد ووضع خطة الطوارئ الصحية ومراجعة خطط الطوارئ بالمرافق الصحية بمناطق الحج.
  • إعداد وتنفيذ خطط طوارئ إضافية في المناطق ذات الكثافة العالية لتجمع وتنقل الحجاج .
  • التعامل مع الحالات الطارئة وتقديم الخدمات الطبية في مواقع الأحداث .
  • تجهيز مهابط الطائرات العامودية بالمرافق الصحية لنقل الحالات المرضية خلال موسم الحج.
  • تشغيل مجمع الطوارئ بالمعيصم لتجميع حالات الوفيات الناتجة عن حالة الكوارث .
  • تشغيل 17 مركزًا صحيًّا للطوارئ بجسر الجمرات للتعامل مع الحالات الإسعافية والطارئة.
خدمات الطب الميداني:

توفير 80 سيارة إسعاف كبيرة لنقل المرضى بين المرافق الصحية في مناطق الحج وتوفير 95 سيارة إسعاف صغيرة للتعامل مع الحالات المرضية ميدانيًّا حيث زودت كل سيارة بطبيب وممرض.
 
التموين الطبي:
  • عملت الوزارة على توفير جميع الاحتياجات من أدوية ومستلزمات طبية لجميع المرافق الصحية بمناطق الحج وتم تزويد جميع المراكز الأولية والمستشفيات.
  • وضع خطة توزيع محددة للمرافق الصحية بمناطق الحج تبدأ من 1/11-7/12.
  • وضع خطة للإمداد اليومي والوقتي لجميع الأصناف من المستودعات الرئيسة بمناطق الحج وتم تزويد جميع المراكز الأولية والمستشفيات.
المختبرات وبنوك الدم ومشتقاته:
ركزت الوزارة في خطتها على توفير الخدمات التشخيصية حيث عملت على:
  • توفير جميع التجهيزات المخبرية والمواد التشغيلية لعمل جميع التحاليل والفحوصات المخبرية اللازمة والمسببة للأمراض.
  • تطبيق برنامج العينات القياسية للتأكد من صحة ودقة نتائج الفحوصات المخبرية بالمرافق الصحية بمناطق الحج.
  • استخدام أجهزة مخبرية ذات تقنية عالية للتعرف السريع على مؤشر الإصابة بالأزمات القلبية.
  • تشغيل مختبر الفيروسات بالمختبر الإقليمي بجدة على مدار الساعة لإجراء الفحوصات المخبرية لجميع الفيروسات المسببة للأمراض وخاصة المنقولة من الحيوان والطيور للإنسان.
  • توفير (16000) وحدة دم ومشتقاته من جميع الفصائل المختلفة لاستخدامها خلال موسم الحج وتخصيص مستشفيات رئيسة في بعض الشؤون الصحية بالمناطق كقوة داعمة في حالة الطوارئ لتوفير أعداد كبيرة من الدم ومشتقاته .
غرفة القيادة والسيطرة :
الاستفادة من التقنية والتجهيزات الحديثة في:
  • تحديث وتطوير نظام الحاسب الآلي وبرنامج الأعمال الذكي في جميع المرافق الصحية بمناطق الحج لتسهيل عملية المراقبة والمتابعة وجمع المعلومات والإحصائيات والتقارير
  • تطوير وتحديث غرفة القيادة والسيطرة بمستشفى الطوارئ بمنى لمتابعة ومراقبة سير العمل بجميع المرافق الصحية للمتابعة المستمرة على مدار الساعة من قبل المسئولين وسهولة وسرعة اتخاذ القرار
  • توفير شبكة اتصالات لاسلكية واسعة النطاق وعالية السرعة تمتلكها وزارة الصحة تساعد على توفير اتصال دائم بين المرافق الصحية بمناطق الحج .
مستشفيات جديدة:
تم هذا العام إضافة مستشفى شرق عرفات بطاقة استيعابية 236 سريرًا، 50 عناية مركزة، 30 سرير طوارئ، وسيقدم خدماته لأول مرة في موسم حج هذا العام.
 
 
 
القافلة الطبية:
تقوم الوزارة في كل عام بتجهيز قافلة طبية لتصعيد المرضى المنومين في المستشفيات إلى مشعر عرفات، حيث يتم نقلهم من مستشفيات العاصمة المقدسة ومنى والمدينة المنورة وجدة ويرافقهم طاقم طبي متكامل، ويتم في المتوسط تحجيج ما بين 350-500 حاج وحاجة سنويًّا.
 
خدمات الإعلام والتوعية الصحية:

تركز الوزارة في خططها على نشر الوعي الصحي بين الحجاج قبل قدومهم من بلدانهم حتى عودتهم، حيث تنفذ برامج للتوعية الصحية للحجاج في بلدانهم تتضمن الإرشادات والاشتراطات الصحية بـ(10) لغات عالمية حية مع التركيز على الأمراض الشائعة بالحج وطرق الوقاية منها التي يتم تسليمها لوزارة الخارجية لتوزيعها على سفارات وممثليات خادم الحرمين الشريفين بالدول التي يفد منها الحجاج للإسهام في تضافرالجهود المبذولة في توعية الحجاج في بلدانهم.
 
كما تستمر جهود التوعية أثناء موسم الحج من خلال جميع المرافق الصحية بالمشاعر المقدسة ووسائل النقل المختلفة وأماكن تجمعات الحجاج والمخيمات باستخدام وسائل التوعية المختلفة (شاشات عرض - لوحات إعلانية متحركة في مداخل المرافـق الصحيـة - تلفزيونات - أشرطـة تسجيل بلغـات عدة - المطبوعـات - النشرات، الملصقات)، إضافة إلى الأنشطة والفعاليات التالية:
  • إطلاق حملة توعوية صحية تحت شعار (صحتك زاد حجك).
  • استضافة نخبة من الاستشاريين والأخصائيين عبر الخط المجاني بمركز المعلومات والتوعية الصحية (8002494444).
  • استخدام وسائل التواصل الاجتماعي (تويتر وفيس بوك ويوتيوب).
  • إنتاج رسائل توعوية صحية إذاعية وتلفزيونية لبثها عبر القنوات التلفزيونية والإذاعية والمواقع الالكترونية.
  • إطلاق موقع الكتروني بعنوان (صحة ضيوف الرحمن)، وذلك على موقع وزارة الصحة على شبكة الإنترنت - التواجد منذ وقت مبكر في منافذ الدخول البرية والجوية والبحرية لتوزيع مطبوعات ونشرات توعوية صحية.

 

آخر تعديل : 16 ذو القعدة 1433 هـ 03:20 م
عدد القراءات :

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©