إصدارات وتقارير الوزارة

تقرير صحفي عن اليوم العالمي للأنيمياء المنجلية
في 19 يونيو من كل عام يحتفل العالم باليوم العالمي لمرض الأنيميا المنجلية وسيكون شعار اليوم العالمي للأنيميا المنجلية لهذا العام "لنتعايش مع مرض الأنيميا المنجلية " لاسيما وأن الأنيميا المنجلية هي أحد أمراض الدم الوراثية التي يحدث فيها اضطراب في الجينات المسئولة عن تكوين الهيموجلوبين ، ويتسبب في التصاق الكريات داخل الأوعية الدموية الدقيقة ، وبالتالي يقل تدفق الدم والأكسجين لأعضاء الجسم ، وينتج عن ذلك الأعراض المصاحبة للأزمات لدى المصابين بالأنيميا المنجلية ومنها ألم شديد ، ضيق في التنفس ، وغيرها من الأعراض.
 
وفي تقرير صدر عن مركز معلومات الإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة أوضح أن أمراض الدم الوراثية هي مجموعة من الأمراض التي تنتقل من الأبوين للأبناء ، والتي يكون السبب في حدوثها وجود خلل في تركيب وتكوين كريات الدم الحمراء ، فتصبح غير قادرة على أداء وظائفها الطبيعية وظهور الأعراض المرضية على المصاب ، ومن أهم أنواع أمراض الدم الوراثية الثلاسيميا والأنيميا المنجلية .
 
وجاء في التقرير أنه من أبرز أعراض الإصابة بالأنيميا المنجلية هي نوبات متكررة من الألم في أجزاء مختلفة من الجسم حسب مكان حصول تكسر خلايا الدم الحمراء وانسداد الأوعية الدقيقة مثل آلام البطن أو المفاصل أو أحد الأطراف ، فقر الدم المزمن ، التهابات متكررة ، أعراض سوء التغذية وقصر القامة وبطء النمو ، تشوهات في العظام ، بالإضافة إلى الخمول وإعياء.
 
كما شدد التقرير على أن أبرز مضاعفات الإصابة بالأنيميا المنجلية  هي الجلطات المختلفة في القلب أو المخ ، زيادة الإصابة بالالتهابات، اليرقان ، تكوين الحصوات المرارية ، اضطرابات وفقدان البصر ، تأخر النمو عند الأطفال.
وقد أشار تقرير مركز المعلومات أن الهدف الأساسي من علاج الأنيميا المنجلية هو تقليل تكرار الحالات الاسعافية والأزمات الطارئة لدى المصاب والحد من حدوث المضاعفات وتخفيف الألم وتحسين قدرة المصاب على التعايش مع المرض.
 
أما بالنسبة للوقاية من مرض الأنيميا المنجلية فإن الالتزام بإجراء الفحص قبل الزواج يساعد على الحد من انتقال  مرض الأنيميا المنجلية بين الأجيال ؛ حيث تظهر التحاليل الطبية احتمال وجود جينات مصابة بخلل لدى المرأة أو الرجل ،  خاصة الذين لا تظهر عليهم الأعراض المرضية.
 
والجدير بالذكر أن مرض الأنيميا المنجلية هو أحد الأمراض المشمولة ببرنامج الزواج الصحي الذي يهدف إلى الكشف المبكر وتقديم المشورة والإحالة عند الضرورة ،  فمنذ تاريخ 1/1/1425هـ وحتى نهاية عام 1433هـ تجاوز عدد المفحوصين مليون وكانت نسبة حاملي انيميا الخلايا المنجلية 4.4 %  ، أما المصابين  0.3 % .
 
ومن جهة أخرى يستقبل مركز معلومات الإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة وعبر رقمه المجاني 8002494444 جميع اتصالات واستفسارات المواطنين والمقيمين من جميع أنحاء ومناطق المملكة ومن مختلف الأعمار فيما يخص مرض الأنيميا المنجلية وغيره من الأمراض والمشاكل الصحية عامة ، كما ويستضيف استشاريين من مختلف التخصصات الصحية من حين لآخر للتواصل مباشرة مع الجمهور والرد على كل ما يخطر ببالهم كل بحسب تخصصه ويتم ذلك من خلال الإعلان عن الاستضافة في الصحف المحلية وفي موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" الخاص بوزارة الصحة @saudimoh.
آخر تعديل : 24 ذو القعدة 1434 هـ 11:22 ص
عدد القراءات :

جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©