مدونة عام 2019
الشيخوخة

​​الشيخوخة​

نبذة مختصرة:

  • الشيخوخة هي حقيقة بيولوجية لها طريقتها المعينة في الحدوث خارج نطاق التحكم البشري.
  • يصل البعض إلى عمر السبعين وهم يتمتعون بصحة جيدة، بينما البعض يحتاجون إلى رعاية الآخرين.
  • توجد عدة عوامل تؤثر على صحة كبار السن، قد تكون فردية أو بيئية.
  • تتنوع المشاكل الشائعة التي تصيب المسنين ما بين الجسدية والاجتماعية والنفسية.
  • تكمن أهمية الشيخوخة الصحية في استمرار الاستقلالية عند أداء الاحتياجات اليومية.

مقدمة:
تحدث الشيخوخة على مستوى التغيرات الجسدية كنتيجة لتراكم كميات كبيرة من نواتج تفاعلات الجزيئات والخلايا بمرور الوقت؛ مما يؤدي إلى تضاؤل تدريجي في القدرات الجسدية والنفسية، وزيادة احتمالية الإصابة بالأمراض، والموت في النهاية، ولكن هذه التغييرات ليست حتمية، فقد يصل بعض الأشخاص إلى عمر السبعين وهم يتمتعون بصحة جيدة، بينما بعضهم يصيبهم الوهن ويحتاجون إلى رعاية الآخرين.

تعريف الصحة:
"الصحة هي حالة من اكتمال السلامة بدنيًّا وعقليًّا واجتماعيًّا، وليست مجرد انعدام المرض أو العجز" -منظمة الصحة العالمية.

تعريف الشيخوخة:
عملية الشيخوخة هي حقيقة بيولوجية لها طريقتها المعينة في الحدوث خارج نطاق التحكم البشري، وبالطبع يختلف تعريفها من مجتمع لآخر، ففي الدول المتقدمة يعتبر العمر مؤشرًا على الشيخوخة، حيث إن 60-65 عامًا هو عمر التقاعد وبداية الشيخوخة، وفي عدة مناطق أخرى لا يؤخذ العمر بعين الاعتبار لتحديد شيخوخة الشخص، فهنالك عوامل أخرى تحدد سن التقاعد مثل: القدرة على أداء الأعمال الموكلة إليهم، أي أن الشيخوخة تبدأ عند عدم قدرة الشخص على المشاركة بشكل فعال في المجتمع".جورمان 2000.

 

العوامل التي تؤثر في صحة كبار السن:
عوامل فردية:

  • العادات والتصرفات.
  • التغيرات المتعلقة بالتقدم في العمر.
  • عوامل جينية.
  • الإصابة بالأمراض.

عوامل بيئية:

  • البيئة المنزلية.
  • التقنيات المساعدة.
  • المواصلات.
  • المرافق الاجتماعية.

المشاكل الصحية الشائعة لدى كبار السن:
أولًا: المشاكل الصحية البدنية:

  • الأمراض المزمنة مثل: داء السكري، ارتفاع ضغط الدم، سلس البول، هشاشة العظام، ضعف البصر والسمع، السرطان.
  • أمراض القلب.
  • حوادث السقوط والكسور.
  • أمراض الجهاز العضلي والحركي مثل: التهاب المفاصل، فقد التوازن، اضطراب المشي، صعوبة الحركة أو عدمها.
  • سوء التغذية (الهزال أو السمنة).
  • أمراض الجهاز التنفسي مثل: الأنفلونزا، والتهاب الرئتين.
  • أمراض الجهاز العصبي مثل: الجلطة الدماغية، والرعاش (باركنسون).
  • مشاكل الجهاز الهضمي مثل: ضعف حاسة التذوق، انخفاض قدرة المعدة والأمعاء على هضم وامتصاص الطعام، الإمساك.
  • الجفاف.
  • مشاكل الفم والأسنان مثل: سقوط الأسنان.

ثانيًا: المشاكل العقلية والنفسية:

  • الأمراض العقلية والنفسية مثل: الخرف، الزهايمر، الاكتئاب، الهذيان.
  • اضطراب النوم.

ثالثًا: المشاكل الاجتماعية:

  • العزلة الاجتماعية.
  • انخفاض مستوى الأداء الوظيفي.

الشيخوخة الصحية:
هي القدرة على القيام بالأنشطة اليومية الأساسية مثل: تناول الطعام، وارتداء الملابس، والاستحمام، والمشي، واستخدام دورات المياه بدون مساعدة الآخرين لأطول فترة عمرية حتى وإن كان يستخدم أدوات مساعدة للمشي والتنقل مثل: العصا، ومشاية كبار السن.

أهمية الشيخوخة الصحية:

  1. إطالة متوسط العمر الصحي النشط.
  2. المحافظة على القدرة الوظيفية خلال مرحلة الشيخوخة واستمرار الاستقلالية في أداء احتياجاتهم اليومية.
  3. خفض الوفيات المبكرة.
  4. رفع الروح المعنوية والشعور بالعافية لدى كبار السن.
  5. زيادة عدد الناس الذين يتمتعون بنوعية حياة إيجابية ويشاركون بأنشطة اجتماعية وثقافية.
  6.  خفض تكاليف العلاج الطبي وخدمات الرعاية.

الطريق إلى شيخوخة صحية:
يبدأ الاستعداد للشيخوخة الصحية من عمر مبكر؛ حيث إن هنالك بعض الأمور التي تساعد الشخص على المحافظة على صحته عندما يتقدم في السن، وتشمل:

1. المحافظة على السلوكيات الصحية مثل: النظام الغذائي المتوازن، والنشاط البدني المنتظم، والامتناع عن التدخين والتي تساعد على:

  • الحد من مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة.
  • تحسين القدرات البدنية والعقلية.
  • المحافظة على الكتلة العضلية.
  • الاحتفاظ بوظيفة الإدراك.
  • تأخير الاتكالية.

2. الوقاية من الأمراض المزمنة عبر مراحل الحياة يمنع تراكم الآثار السلبية لعوامل خطورتها؛ مما يؤدي إلى تقليل خطر الإصابة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم، ويقلل خطر الإصابة بمضاعفاتهما، وأهمها الإعاقة الجسدية والجلطة الدماغية وأمراض القلب والأوعية الدموية.
3. الحرص على القيام بالفحوصات الطبية الدورية.
4. الحرص على التحكم بالأمراض المزمنة.
5. البيئات الداعمة التي تساعد على القيام بالأعمال المهمة لهم بغض النظر عما فقدوه من قدرات، مثل: إتاحة المباني ووسائل النقل المأمونة والتي يسهل الوصول إليها، وطرق يسهل السير فيها.
6. أخذ قسط كاف من النوم، حيث يشكو كثير من المسنين من مشكلات في النوم مثل: الأرق، والنعاس أثناء النهار، والاستيقاظ المتكرر أثناء الليل، وهنالك عدة إرشادات للحصول على نوم صحي:

  • التأكد من أن غرفة النوم هادئة ومظلمة وباردة، والفراش مريح.
  • استخدام قناع العين للمساعدة على حجب الضوء.
  • إيقاف تشغيل التلفزيون والأجهزة الالكترونية ساعة واحدة على الأقل قبل النوم.

مفاهيم خاطئة عن الصحة والشيخوخة:
• إن الوصول إلى عمر معين سيحد الشخص من ممارسة الأنشطة التي اعتاد على ممارستها، ويصاب بالضعف، وسيصبح عبئًا على أهله.
في الواقع ليس جميع كبار السن بنفس المستوى الصحي، فالذي ما زال في قوته يجب منحه الحرية لممارسة الأنشطة التي يستطيع القيام بها، واستغلال قوته بما يعود عليه بالنفع.
• فقدان الذاكرة جزء من مراحل الشيخوخة.
فقدان الذاكرة ليس نتيجة حتمية للتقدم في السن، فيمكن أن يقوم الشخص بتدريب الدماغ، وتعلم كل ما هو جديد في أي سن.​



تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 14 صفر 1440 هـ 09:50 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©