الأخبار
تجهيزات طبية حديثة لمستشفى (أجياد) للطوارئ
13/12/1434  

يعد مستشفى أجياد للطوارئ من أهم مستشفيات وزارة الصحة بالعاصمة المقدسة، وذلك لوقوعه بالمنطقة المركزية؛ حيث تخدم الحرم المكي الشريف وساحاته، ويتبعها مركزان للطوارئ، ويقعان بالحرم، ويقوم بمعالجة الحالات الطارئة والحرجة على مدار العام.

ويوضح مدير المستشفى الدكتور عبدالرحمن بخش أن السعة السريرية للمستشفى تبلغ 52 سريرًا موزعة على 32 سرير طوارئ، و20 سرير عناية مركزة قلبية، مبينًا أن المستشفى يستقبل الحالات المحالة من مركزي الطوارئ، والدفاع المدني، والهلال الأحمر، وساحات الحرم؛ حيث يتم إدخال الحالات الحرجة والطارئة المستشفى، وذلك لصعوبة نقلها من المستشفى؛ نتيجة الازدحام. أما الحالات العادية، فيقدم لها العلاج، وتحال إلى أحد المستشفيات بعد التنسيق لها لإكمال العلاج هناك.

وأبان الدكتور بخش أن المستشفى ومركزي الطوارئ جهزوا بأحدث التجهيزات الطبية والأدوية اللازمة، بالإضافة إلى وجود كادر طبي مؤهل للتعامل مع الحالات المرضية، سواء الحرجة أو العادية، مضيفًا أنه خلال موسم الحج، يتم دعم المستشفى ومركزي الطوارئ بقوى طبية للعمل إلى جانب الكادر الطبي الموجود؛ حيث يقسم العمل على فترتين، كل فترة تستمر لمدة 12 ساعة طوال موسم الحج.

وحول إحصائية المرضى أوضح بخش أن عدد المرضى الذين استقبلهم المستشفى منذ بداية الموسم بلغت 820  حالة، مشيرًا إلى أنه خلال أيام التشريق قد يرتفع العدد إلى 100 حالة يوميًّا بالمستشفى، و80 حالة بمركزي الطوارئ، وخلاف الموسم ينخفض العدد.

وأبان أن معظم الحالات التي راجعت خلال الفترة الماضية هي حالات لأمراض مزمنة وكبار السن؛ حيث ظهرت عليهم الأعراض نتيجة المجهود الذي بذلوه في الحج، والبعض الآخر نتيجة نسيانه تناول أدويته كمرضى السكر والضغط والقلب، مؤكدًا أنه في كل عام تتم مراجعه المعايير المعمول بها لرفع مستوى الخدمة وتقديمها بجودة عالية.

في هذا القسم
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 13 ذو الحجة 1434 هـ 11:09 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©