الأخبار
د.ميمش: الوضع الصحي للحجاج مطمئن ولا توجد حالات وبائية
12/12/1434  

قال وكيل وزارة الصحة للصحة العامة ورئيس لجنة الطب الوقائي في الحج د.زياد بن أحمد ميمش إن الوضع الصحي مطمئن، ولا توجد أمراض وبائية بين الحجاج ولله الحمد حتى الآن. كما لم تسجل حتى الآن حالات إصابة بالحمى الشوكية والتسمم الغذائي بالمشاعر المقدسة، معربًا عن أمله في أن يستمر الوضع على ما هو عليه حتى يخرج الحج سالما وخاليًّا من الأمراض الوبائية والمحجرية.

وأكد د.ميمش في مؤتمر صحفي عقده أمس الثلاثاء أن المملكة قامت هذا العام بتحديث الاشتراطات الصحية بعد متابعة ومراقبة للوضع الصحي العالمي على مدار العام بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومراكز الأبحاث والأمراض في أمريكا وأوروبا، كما نفذت حملة توعوية ضخمة بدأت من البلدان التي يفد من الحجاج، واستمرت في المنافذ ومناطق الحج؛ مما كان له الأثر الكبير في النتائج الطيبة التي تحققت حتى الآن، مشيرًا إلى أن الوزارة، وبناءً على خبراتها المتراكمة ودراسة الحالات المكتشفة لمرض (كورونا) نصحت كبار السن وذوي الأمراض المزمنة والنساء الحوامل والأطفال بتأجيل أداء الفريضة؛ حيث اتضح لها أن 75% من حالات (كورونا) ووفياتها المسجلة محليًّا وعالميًّا لأشخاص كبار سن ويعانون أمراض مزمنة.

وكشف د.ميمش أن الوزارة تعكف حاليًّا على إعداد وتنفيذ 10 دراسات تساعد في التعامل مع الحجاج، وتسهم في وضع الحلول لأي مشكلات صحية طارئة، خصوصًا الأمراض الوبائية والمعدية التي تهتم بها وزارة الصحة، مبينًا أن بعض الدراسات لها علاقة بفيروس (كورونا)، وأخرى لها علاقة بالحمى الشوكية، وكذلك الفيروسات المنتشرة في العالم، مشيرًا إلى أن فرق الدراسة أنهت المرحلة الأولى، والتي تم خلالها أخذ عينات عشوائية من الحجاج القادمين من الخارج في منافذ الدخول، فيما تنطلق المرحلة الثانية يوم الخميس12/12 بأخذ عينات أخرى من الحجاج قبل مغادرتهم؛ للتأكد من خلوهم من الأمراض، والتعرف على حالتهم الصحية.

وحول كيفية التعامل مع أي حالة مكتشفة - لا قدر الله – بكورونا، أبان د.ميمش أن الوزارة لديها خطة من مراحل عدة لمواجهة مثل هذه الحالات، تبدأ بتشخيص الحالة، والتأكد من الممارسين الصحيين، مع عزل الحالة بعد التأكد من إيجابياتها في غرف تم تخصيصها لهذا الغرض مع فحص المخالطين له، لافتًا إلى أنه تم تجهيز مختبرات.

في هذا القسم
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 12 ذو الحجة 1434 هـ 11:05 ص
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©