الأخبار
شكر وثناء من الحجاج المرضى لحكومة خادم الحرمين الشريفين
11/12/1434  

​عبَّر عدد من المرضى المنومين والمراجعين لمستشفى مشعر عرفات عن شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وسمو ولى عهده الأمين - يحفظهما الله - ولمعالي وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة، على ما يجدون من عناية واهتمام أثناء مراجعتهم المستشفيات وتنويمهم فيها.

وقال أحمد أمجد (من مملكة المغرب الشقيقة): "إنني عاجز عن تقديم شكري الجزيل ودعائي لخادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على ما وجدناه من اهتمام ورعاية طبية متميزة أثناء تنويمي في مستشفى عرفات العام.

وأشار ماهر لطيف (من جمهورية مصر العربية) إلى أنه ليس غريبًا هذا الاهتمام البالغ من حكومة خادم الحرمين الشريفين بحجاج بيت الله الحرام، خاصة بمن يعاني ظروفًا صحية؛ حيث وجدنا عناية واهتمامًا منقطع النظير من العاملين بمستشفى شرق عرفات.
 
ولفت الحبيب حامد (من تونس) إلى أن الجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين ممثلة في وزارة الصحة لافتة للأنظار؛ حيث تقدم الخدمات العلاجية بشكل مميز وجودة عالية ومهنية طبية للمنومين والمراجعين في مستشفى جبل الرحمة.
 
وذكر حسان طحان (من سوريا) أن الخدمات الصحية في مشعر عرفات بشكل عام حظيت بدعم واهتمام شخصي من مقام خادم الحرمين الشريفين، وما لمسناه من خدمات طبية وإنسانية للعاملين في مستشفى نمرة دليل على المتابعة والاهتمام الشخصي من قِبَل خادم الحرمين الشريفين لكل ما يتعلق بالحجاج بشكل عام والمنومين والمراجعين بشكل خاص.
 
وبينت تراوني سارون (من غينيا) أن ما وجدناه نحن الحجاج المرضى من اهتمام بالغ ليس غريبًا على خادم الحرمين الشريفين الذي بذل الغالي والنفيس في سبيل راحة الحجيج، وما لمسناه من خدمات طبية وغير طبية في مستشفى عرفات العام دليل قاطع على حرصه - حفظه الله - على راحة الحجاج، وتوفير كافة الخدمات العلاجية وغيرها للحجاج المرضى.
في هذا القسم
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 10 ذو الحجة 1434 هـ 12:21 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©