الأخبار
(الصحة) تدشن الأسطول الميداني بالمشاعر المقدسة
05/12/1439  

ضمن استعداداتها المكثفة لموسم حج هذا العام (1439 هـ)ـ، دشنت وزارة الصحة الأسطول الميداني في «المعيصم» بمشعر منى، ويتضمن 180 سيارة إسعاف، كما يتضمن مستشفى ميداني، موضحة أن الأسطول يضم 100 سيارة إسعاف صغيرة تعمل كوحدة عناية مركزة متحركة للتعامل مع الحالات الإسعافية الطارئة في المشاعر المقدسة والحرم المكي، كما تقوم بعملية النقل من المراكز الصحية بالمشاعر إلى المستشفيات، وتتمركز في مسجد «نمرة»، وجبل الرحمة، والحرم المكي، وطرق المشاة بالمشاعر، وجسر الجمرات، وجميع الأماكن ذات الكثافة العالية، مثل: طرق المشاة باتجاه الحرم ومحطات القطار .كما يضم الأسطول 80 سيارة إسعاف كبيرة موزعة على كل من: مستشفيات المشاعر، ومراكز المنافذ، ومستشفى أجياد الطوارئ، ومستشفى الحرم للطوارئ، والمنطقة المركزية بالحرم، والدعم والمساندة .

وأكدت (الصحة) أن سيارات الإسعاف عالية التجهيز، ومدعمة بالأدوية، والكوادر الطبية والفنية المؤهلة ذات الخبرة العالية في التعامل مع الحشود، فضلًا عن أجهزة الإنذار، وأجهزة اللاسلكي لسهولة الاتصال وسرعة توجيهها إلى الحالات والمواقع من خلال غرفة قيادة خاصة، ومعالجة الحالات في الميدان لتخفيف العبء على المستشفيات الموجودة بالمشاعر المقدسة.

وكإضافة جديدة للخدمات الطبية الطارئة المقدمة لحجاج بيت الله الحرام في هذا العام، تم استحداث وتطبيق النظام الذكي للتوجيه والتحكم، وتفعيل خطط الطوارئ عن طريق جهاز التابلت عبر غرفة العمليات التي تعمل على مدار الساعة وتقوم بالتحكم الكامل في حركة الـ 180 سيارة اسعاف، إلى جانب التنسيق مع المستشفيات في منطقة مكة المكرمة، والمشاعر المقدسة، والمراكز الصحية.

وكإضافة أخرى، تم ربط الاتصال بين الإسعافات وغرفة العمليات والمنشئات الطبية بشبكة لاسلكية «تترا»، والتي تعتمد على تغطية أبراج الجوال؛ مما يضمن جودة الاتصال دون انقطاع في حالات النقل وكذلك الطوارئ - لا قدَّر الله. كما جهزت إدارة الطب الميداني 450 حقيبة إسعافية ودوائية مجهزة بكامل الأدوية والمستلزمات الطبية؛ وذلك لعلاج الحالات الطارئة ميدانيًا، وكذلك التدخل في أوقات الطوارئ والكوارث، مع تطبيق نظام الكوارث الذي يسمح بتتبع مراحل توزيع الحقائب، وتجهيزها، وتحديد نوعها ومواصفاتها، إلى جانب إضافة قوائم لكل حقيبة.



في هذا القسم
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 05 ذو الحجة 1439 هـ 05:07 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©