الأخبار
(الصحة) تراقب 160 سيارة إسعاف آليًّا في الحج
04/12/1434  
أكد مستشار معالي وزير الصحة المشرف العام على تقنية المعلومات والاتصالات د.عبدالله بن أحمد الوهيبي أن تقنية المعلومات والإحصاء تلعب دورًا أساسيًّا ومهمًا في إنجاح موسم الحج؛ نظرًا لدورها الفاعل في نقل البيانات بأسرع وقت، وتحليل تلك البيانات لإعداد الإحصائيات الدقيقة التي تساعد المسؤولين على اتخاذ القرارات المناسبة في الوقت المناسب.
 
وأوضح د.الوهيبي في مؤتمر صحفي عقده ظهر أمس الإثنين بديوان الوزارة أن وزارة الصحة قامت هذا العام بتجهيز مركز القيادة والتحكم بمستشفى منى الطوارئ بكل ما يلزم من أجهزة ومعدات وأنظمة لتفعيل دور التقنية في اتخاذ القرارات المستندة إلى بيانات صحيحة وفي وقتها، مبينًا أن مركز القيادة سيمكن مسؤولي الوزارة من إدارة جميع أمور الحج من متابعة نسب الإشغال، إلى توجيه عملية تحويل المرضى بين المستشفيات، وكذلك تحرك سيارات الإسعاف داخل المشاعر المقدسة.

ولفت إلى أن الوزارة تعمل على أكثر من شبكة؛ لضمان استمرارية العمل، مشيرًا أن الوزارة نفذت في موسم حج العام الماضي العديد من المشاريع التقنية منها الفاكس الإلكتروني، وهو نظام يساعد على تحويل عمليات إرسال واستقبال الفاكس من عملية ورقية إلى عملية إلكترونية، بواسطة استخدام شبكة وزارة الصحة؛ مما يمكن من إحالة المرضى بين المستشفيات بطريقة أسرع وأحدث؛ حيث يقوم المسؤول بتحويل الحالات بضغطة زر، دون الرجوع إلى الطريقة الاعتيادية في فرز أوراق الفاكس، وإعادة الإرسال. كما يتم تخزين جميع الفاكسات في مكان واحد يمكن الرجوع إليها في أي وقت.
 
بالإضافة إلى إدخال نظام القلم الرقمي في المراكز الصحية بالمشاعر المقدسة؛ حيث يحول استمارات المراجعين من أوراق اعتيادية إلى نماذج رقمية تنقل بواسطة اتصال القلم الرقمي بالشبكة إلى قاعدة البيانات، ومنها إلى معلومات وإحصاءات عن حالاتهم المرضية يستخدمها فريق العمل في عملهم اليومي.
وأشار د.الوهيبي إلى أن نظام إدارة ومتابعة الأصول يعد من أحدث البرامج التي تم إدخالها بالحج، وهو نظام يهدف إلى زيادة الاستفادة من أصول المستشفى الطبية وغير الطبية؛ حيث يتميز هذا النظام بالعديد من المزايا، منها تعقب الأصول بشكل مباشر، وتتبع مسار حركتها، وتسجيل الأحداث، مع منع إمكانية إضاعة وفقدان أي من الأصول أو المعدات الخاصة بالمستشفى.
 
وأوضح د.الوهيبي أن هذا العام شهد استكمال تركيب نظام تعقب سيارات الإسعاف ليصل إجمالي السيارات العاملة فيه إلى160 سيارة إسعاف، مع عمل بعض التحسينات التي تساعد على تطوير النظام، وإضافة خدمة معرفة حالة ازدحام الطرق ليتم توجيه السائقين لسلك الطرق المناسبة، كما شهد هذا العام إدخال نظام القوى العاملة الذي يتم من خلاله ترشيح الأطباء الزائرين للعمل في الحج الكترونيًّا.
 
وأكد د.الوهيبي أنه تم هذا العام أيضًا إدخال نظام إحصائي الكتروني جديد؛ حيث تم توزيع ألواح كفية لقيادات الوزارة، تمكنهم من الحصول على الإحصائيات في وقتها إلكترونيًّا، ومن ذلك عدد المراجعين وعمليات القلب المفتوح والقسطرة القلبية والغسيل الكلوي، بالإضافة إلى تطبيق برنامج إدارة المستشفيات المصغر في مستشفيات المشاعر، والذي يعتمد على استخدام الحاسب الآلي لإدخال المعلومة، ويحد من استخدام الأوراق؛ ليشمل وظائف عديدة كالتسجيل، والتنويم، والتحويل، وتسجيل الوفيات، وغيرها من الوظائف.
 
وأشار إلى تطبيق كل من برنامج (يقظ) الذي يستخدم للإبلاغ عن السائقين العاملين في نقل الحجاج والمتعاطين منشطات أو مخدرات أو أي مواد محظورة للتعامل معهم من قِبَل الجهات المعنية، وكذلك نظام (إيجاد) الذي يساعد على التعرف على الحجاج المفقودين من خلال بياناتهم التي تم تدوينها بالمرافق الصحية.
 
بالإضافة إلى تطبيق برنامج مراقبة وإدارة الأمراض والأوبئة (حصن)، وهو تطبيق مترابط ومرن على شبكة الإنترنت، والذي يعد النسخة المعدة من نظام الصحة العامة لمراقبة وإدارة الأمراض والأوبئة والمتناسبة مع متطلبات وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية. ويوفر النظام للعاملين في المجال الصحي وأصحاب القرار المعلومات الدقيقة التي تمكنهم من تقديم مستوى عال من الخدمات الصحية.
 
في هذا القسم
تقييم المحتوى
عدد القراءات
آخر تعديل 07 ذو الحجة 1434 هـ 03:12 م
هل تجد هذا المحتوى مفيدًا ؟ نعم لا اقترح
مؤشر رضى الزوار مؤشر السعادة
مؤشر رضى الزوار راضي تماماً راضي حيادي غير راضي غير راضي تماماً
يدعم هذا الموقع جميع أنماط دقة الشاشة وكافة الأجهزة الذكية والمتصفحات
جميع الحقوق محفوظة – وزارة الصحة – المملكة العربية السعودية ©