*
*
*

حرف متبقي
 
مرحباً
05 شوال 1438 هـ
مبادرات وزارة الصحة 2030

مبادرات وزارة الصحة في برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030
 
تسعى وزارة الصحة إلى إطلاق عدة مبادرات صحية فيما يخص برنامج التحول الوطني 2020، ورؤية المملكة  2030، ويأتي ذلك ضمن سلسلة من المبادرات تبلغ أكثر من 40 مبادرة سيتم الإعلان عنها تباعًا، فقد دعت الحاجة لاستحداث نظام صحي يستوعب احتياجاتنا الصحية الحالية والمستقبلية، فهناك حاجة إلى نظام جديد مبني على أسس غير تقليدية في طريقة تمويله وإدارته وتقييمه وتطويره، لذلك فمن أهم مكونات التحول الصحي مأسسة هذا النظام، وإعادة صياغة طريقة تمويله لتكون مستقلة ومرنة بحيث لا تعتمد على نظام الميزانيات؛ بل على معايير الدفع مقابل الخدمة؛ سعيًا إلى رفع فاعلية ما يبذل بها من مال وجهد، فبناء هذا النظام لا بد أن يكون حسب المعطيات الحالية، مستشرفًا المعطيات المستقبلية للوصول إلى كيان صحي يلبي كافة الاحتياجات على مر الأعوام، ويحافظ على صحة وسلامة الجميع.
 
لقد حققت وزارة الصحة خلال الفترة السابقة الكثير من الإنجازات في قطاعاتها وخدماتها المختلفة، فعلى مستوى الرعاية الصحية الأولية، وهي مكون مهم جدًّا في النظام الصحي تم افتتاح أكثر من 80 مركز رعاية صحية أولية في مختلف أنحاء المملكة ليصبح لدينا أكثر من 2,390 مركزًا صحيًّا قدمت خدمات الرعاية الأولية، والتحصينات، والتعامل مع الأمراض المزمنة، ورعاية الأمومة والطفولة لأكثر من 52 مليون مراجع، وتم كذلك خلال العام الماضي تطعيم أكثر من مليوني شخص ضد الأنفلونزا، كما زاد عدد المراكز الصحية التي تعمل لمدة 16 ساعة بنسبة 100%، وأصبح لدينا 152 مركزًا صحيًّا يعمل بالنظام الممتد، وجنبًا إلى جنب هنالك 498 مركزًا صحيًّا يعمل بنظام الاستدعاء، كما زاد عدد المراكز الصحية التي تقدم الرعاية العاجلة بنسبة 50% لتصبح 107 مراكز. كما تمت مضاعفة أعداد عيادات الإرشاد لتقديم الرعاية النفسية الأولية لتصبح 55 عيادة موزعة في مختلف مناطق المملكة، كما تمت إضافة العيادات الاستشارية في 82 مركزًا صحيًّا في مختلف مناطق المملكة، وكذلك زاد عدد عيادات مكافحة التدخين بنسبة 160%، وبلغ عددها الآن 160 عيادة. كما حصل 55 مركزًا على شهادة الاعتماد لمعايير الجودة الطبية من مجلس اعتماد المنشآت الصحية (سباهي).
 
وقد شهد قطاع الصحة خلال العام الجاري - بمشاركة 9300 من الطواقم الطبية والصحية بالمراكز الصحية - انطلاق مشروع المسح الصحي السكاني الذي يستهدف نحو 50 ألف أسرة في مختلف مناطق المملكة، ويهدف إلى تكوين قاعدة معلومات دقيقة عن الوضع الصحي بالمملكة.
 
وعلى صعيد برامج الصحة العامة، واصلت وزارة الصحة تنفيذ الكثير من البرامج والأنشطة مثل: الحملات الصحية التثقيفية، وحملات تعزيز الصحة؛ حيث شهدت تفاعل أكثر من 3 ملايين مستهدف، وغطت العديد من الموضوعات الصحية المهمة مثل: حملات السكري، وحملة الكشف عن سرطان الثدي، وسرطان القولون، والملاريا، والأنفلونزا، والكلى، والدرن، والقلب، والتهاب المفاصل، وهشاشة العظام، والمضادات الحيوية، والإيدز، وغيرها، كما بذلت الوزارة جهودًا كبيرة ومميزة لتطوير آلية عمل مركز 937؛ حيث تم تقديم أكثر من 100 ألف استشارة صحية، بالإضافة إلى أكثر من 15 ألف استشارة صحية عبر منصات التواصل الاجتماعي.
 
 وفي مجال الخدمات العلاجية هناك أكثر من 279 مستشفى تضم أكثر من 42 ألف سرير؛ حيث تستقبل عياداتها الخارجية أكثر من 16 مليون مراجع سنويًّا، فيما تستقبل أقسام الطوارئ أكثر من 18 مليونًا من حالات الطوارئ المرضية و21 مليونًا من حالات طوارئ الإصابات، كما أجريت في مستشفيات (الصحة) أكثر من 500 ألف عملية جراحية، وأكثر من 240 ألف حالة ولادة، ويضاف إلى ذلك ما تم تحقيقه من إنجازات في برنامج الفحص المبكر لحديثي الولادة؛ إذ إنه خلال الأربع سنوات الأخيرة تم الكشف على 720 ألف حالة، تبين خلالها أن هناك 622 حالة تحتاج إلى تدخل علاجي، كما تم ارتفاع نسبة فحص السمع بنسبة 89%، ونسبة فحص القلب للمواليد بنسبة 90%، وهذه الإنجازات ليست وحدها فحسب؛ بل هناك إنجازات أخرى ركزت على رفع كفاءة التشغيل وتطوير الأداء الإداري وبيئة العمل، بالإضافة إلى تطوير وتأهيل الكوادر بمختلف تخصصاتها وفئاتها، وأن العمل مستمر ومتواصل لمواكبة الاحتياج المتزايد إلى خدمات الرعاية الصحية كمًّا وكيفًا.
عدد القراءات:
|آخر تعديل 13 شعبان 1438 هـ 11:59 ص