*
*
*

حرف متبقي
 
|
فوائد التسجيل
01 شوال 1435 هـ
إضافة إلى المفضلة طباعة الصفحة إرسال إلى صديق
التهاب المسالك البولية

يتألف الجهاز البولي من الكلى والمثانة والحالب والمجرى البولي، ومن الممكن أن يصاب أي جزء من أجزاء الجهاز البولي بالالتهابات ولكن معظم الالتهابات تحدث في أسفل المسالك البولية أي المثانة والمجرى البولي. كما تعتبر النساء أكثر عرضة لخطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية من الرجال بسبب قصر المجرى البولي لدى النساء، ومن الممكن أن تسبب في مضاعفات وينتشر الالتهاب في الكليتين.

ومن أعراض التهاب المسالك البولية:
  • صعوبة في التبول.
  • شعور بحرقان أثناء التبول.
  • زيادة عدد مرات التبول باليوم.
  • يكون لون البول عكر أو غامق.
  • خروج الدم مع البول.
  • تكون رائحة البول قوية.
أسباب التهاب المسالك البولية:
  • التهاب المثانة:
    يتسبب في حدوث هذا الالتهاب نوع من البكتيريا يسمى E.coli والموجود في الجهاز الهضمي وبانتقالها للمثانة أو المجرى البولي تحدث التهابات المثانة.
  • التهاب المجرى البولي:
    أن السبب وراء حدوث هذا الالتهاب هو البكتيريا المعدية E.coli   أو الإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسيا مثل الهربس، السيلان أو بعض الفطريات مثل الكلاميديا.
  • الاختبارات وتشخيص التهاب المسالك البولية:
  • تحليل عينة بول:
    يعمل تحليل لعينة البول للبحث ما إذا كان هناك صديد أو خلايا الدم الحمراء أو بكتيريا ويجب أن تأخذ العينة في منتصف عملية التبول و ليس في البداية أو النهاية.
  • زراعة عينة البول:
    عمل تحليل عينة للبول يطلب أحيانا عمل عينة لزراعة البول لبحث عن البكتيريا المسبب للالتهاب وإعطاء العلاج المناسب للحالة المرضية.
  • أشعة ( (ultrasound) (x-ray:
    يجرى هذا التشخيص للكشف ما إذا كان هناك عيب خلقي أو انسداد في المسالك البولية وهي التي تسبب في حدوث التهابات متكررة.
  • منظار المثانة البولية
    يعمل منظار المثانة البولية عند إصابة الشخص بالتهابات المسالك البولية المتكررة ويستخدم الطبيب المعالج أنبوب رفيع لرؤية داخل المجرى البولي والمثانة وتحديد السبب.
نصائح للحماية من التهاب المسالك البولية:
  • شرب الكثير من السوائل وخاصة الماء.
  • يفضل التبول بصورة مستمر وعدم البقاء لفترة طويلة دون تبول. 
  • تجنب استخدام المستحضرات المهيج  للمنطقة المتضررة مثل البودرة المعطرة.
العلاج:
تعتبر المضادات الحيوية الحل الأنسب لعلاج التهاب المسالك البولية تحت إشراف طبيب مختص.

عدد القراءات: | آخر تعديل 17 جمادى الأولى 1432 هـ